وزير الآثار يكشف عن 4 أبطال في حدث موكب نقل المومياوات الملكية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال خالد العناني، وزير السياحة والآثار، إن حدث نقل المومياوات الملكية له 4 أبطال أولهم المومياوت الملكية يقودها سقنن رع الذي قاد الحرب ضد الهكسوس، إن هذه المومياوات تحركت أكثر مرة من قبل، واليوم تم نقلهم في الرحلة الأخيرة لعضهم بطريقة علمية تليق بها

وتابع خلال كلمته على هامش موكب نقل 22 مومياء لـ 18 ملكًا و4 ملكات، من المتحف المصري بالتحرير، إلى متحف الحضارة بالفسطاط، والبطل الثاني هو متحف الحضارة .

واستكمل خالد العناني، البطل الثالث هو المتحف المصري بالتحرير الذي سيتم تطويره ليكون بالشكل الذي يليق له، أما البطل الرابع هي القاهرة التي تحتضن كل هذا، التي شهدت عملية تطوير وتجميل بموكب نقل المومياوات الملكية.

وأشار إلى فتح وتطوير أكثر 20 متحفًا طوال الفترة الماضية، إضافة إلى ترميم أكثر من 100 مبنى وموقع أثري.

وأكد وزير السياحة أن المتحف المصري الكبير أوشك على الانتهاء، وسيتم افتتاحه بمشاركة فنانين ومثقفين مصريين وعالمين وسيتم توجيه الدعوة لعدد من قادة دول العالم لحضور حفل الافتتاح.

وأضاف الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، أن الحدث الذي نشهده اليوم سوف يروج لمصر بالعالم كله ويزود الوعي الأثري لدى أبناء مصر.

ولفت الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، إلى أن عدد البعثات الأثرية قبل أزمة فيروس كورونا تخطت 80 بعثة ونجحت في اكتشاف العديد من المناطق الأثرية، مردفا «الفترة المقبلة ستشهد توالى الافتتاحات الأثرية الكبيرة».

وأوضح وزير الآثار، أن الرحلة الذهبية لنقل المومياوات الملكية حدث حضاري توعوي فريد لم يحدث مثله من قبل ولن يتكرر ويؤكد افتخار مصر بحضارتها وملوكها السابقين، مؤكدا أن الحدث يحظى بمتابعة دولية واسعة وتوجد 400 كاميرا ومصور مصري وأجنبي .

ووجه العناني الشكر للرئيس السيسي على دعمه لملف الآثار خاصة الدعم المادي الذي لم يكن يلقاه المجال من قبل، وأن مشروعات الآثار توقفت منذ 2011.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق