نواب ليبيون يطالبون بتأجيل جلسة منح الثقة لحكومة «دبيبة»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

طالب 26 عضوًا بمجلس النواب الليبى، الثلاثاء، بتأجيل عقد جلسة منح الثقة المخصصة لحكومة عبدالحميد دبيبة، ودعوا الأمم المتحدة للحصول على صورة من تقرير لجنة التحقيق الخاص بمزاعم تلقى بعض أعضاء لجنة ملتقى الحوار السياسى رشاوى نظير التصويت لبعض الأشخاص.

وقال بيان صادر عن هؤلاء النواب، الثلاثاء: «علمنا بمطالبة بعض أعضاء لجنة الحوار السياسى بضرورة إيفائهم بنتائج تقرير لجنة التحقيق بشأن مزاعم عن تلقى رشاوى بتونس، وتابعنا بقلق شديد ما أثارته بعض وكالات الأنباء الدولية بشأن تسريبات من تقرير لجنة الخبراء التابعة لمجلس الأمن في السياق نفسه». بحسب ما نشرت بوابة «الوسط» الليبية الإخبارية، الثلاثاء.

وتابع البيان: «حرصًا منا على معرفة الحقيقة في الوقت الصحيح وإبراء ذمتنا أمام الشعب، نحن أعضاء مجلس النواب، نطلب منكم مخاطبة الأمم المتحدة وطلب صورة من التقرير حول الأمر وإيفاءنا به قبل جلسة مناقشة منح الثقة للحكومة المقترحة التي باتت تحوم حولها الشكوك والشبهات وإرجاء موعد الجلسة حتى نتبين حقيقة الأمر».

في المقابل، نفى مجلس النواب الليبى تلقيه أي طلب رسمى من أعضائه لتأجيل الجلسة المخصصة لمنح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية، وقالت النائبة صباح جمعة الحاج إنه لا نية لتأجيل جلسة المجلس التي ستُعقد، الإثنين المقبل، بمدينة سرت، لمنح الثقة للحكومة. وأوضحت في تصريحات، الثلاثاء، أنه «من المفترض تسليم التشكيل الحكومى لرئيس مجلس النواب قبل انعقاد الجلسة».

وأشارت إلى أن المجلس لم يتسلم أسماء المرشحين حتى الآن. وكان من المقرر أن تُعقد جلسة منح الثقة للحكومة الأسبوع الماضى إلا أن بعض التدابير الأمنية حالت دون ذلك. وواصلت مدينة سرت استعدادها لاستقبال وتأمين جلسة البرلمان، وأشرف الجيش الليبى على عمليات التأمين. وأكد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، ضرورة أن تحترم كل الأطراف الليبية وقف إطلاق النار في أنحاء البلاد، ومغادرة جميع المقاتلين الأجانب الأراضى الليبية، وقال في تصريحات، مساء الأثنين، إن الشعب الليبى يستحق فرصة لإعادة بناء حياته ومستقبله».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    183,010

  • تعافي

    141,347

  • وفيات

    10,736

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق