احتجاجات في منتجع بتشيلي بعد قتل الشرطة أحد فناني الشوارع

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تفجرت احتجاجات في منتجع شعبي بجنوب تشيلي، بعد أن قتل شرطي أحد فناني الشوارع بالرصاص في المنتجع الهادئ عادة، ما دفع حكومة الرئيس سيباستيان بينيرا إلى الدعوة لاجتماع طارئ.

وأشعل أشخاص النار في عدة مبان عامة في بانجويبولي في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، من بينها مقر البلدية الذي استمر مشتعلا في ساعة مبكرة من صباح السبت.

وذكرت تقارير إعلامية رسمية ومحلية أن المتظاهرين وضعوا حواجز مشتعلة ورشقوا مركز الشرطة بالحجارة.

وأدت الاحتجاجات الواسعة في تشيلي منذ أواخر عام 2019 إلى تسليط الضوء بشكل كبير على قوة الشرطة في البلاد مع ادعاء مجموعات مراقبة محلية ودولية استخدامها المفرط للقوة وانتهاك حقوق الإنسان.

وقال المسؤولون إن الشرطة التشيلية احتجزت رجل الشرطة الذي أطلق النار في الوقت الذي تباشر فيه تحقيقاتها في الحادث .

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    168,057

  • تعافي

    131,211

  • وفيات

    9,512

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق