محافظ بني سويف يشهد برنامج تدريبي لتوعية الفتيات والشباب المقبلين على الزواج

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهد الدكتور محمدهاني غنيم محافظ بني سويف الجلسة الافتتاحية للبرنامج التدريبى الذي ينفذه فرع المجلس القومي للمرأة بالمحافظة تحت عنوان "الأسرة أمن قومي"، وذلك بحضورالسيد بلال حبش نائب المحافظ، نرمين محمود مقررة فرع المجلس القومي للمرأة ببني سويف، حيث يهدف البرنامج إلى تدعيم أركان الأسرة المصرية وتوفير مقومات تماسكها، من خلال تأهيل وتوعية الشباب والفتيات المقبلين على الزواج ودعمهم بتقديم التوعية والاستشارات القانونية والاجتماعية والصحية التي تمكنهم من تكوين أسرة على أساس قوي ومتين.

طالب محافظ بني سويف بأهمية أن يتناول البرنامج مجموعة من المحددات والمحاور الأساسية التي تسهم في تأسيس أسرة قوية منها : الاختيار المناسب بين الزوجين، والتكافؤ الفكرى والاجتماعي بينهما، والتحذير من خطورة بعض الظواهر السلبية الشائعة في بعض المجتمعات والمناطق مثل : ظاهرة ختان الإناث ، الزواج المبكر وزواج القاصرات ،العنف البدني والتمييز ضد المرأة ،وغيرها من الممارسات والسلبيات التي تشكل تهديداً للأسرة باعتبارها اللبنة الأساسية في بناء وتماسك المجتمع، على أن يتم تدريب المشاركين في البرنامج على آليات التواصل الفعال مع الفئات المستهدفة على مستوى مراكز ومدن المحافظة، خاصة في المناطق البعيدة والنائية في القرى والعزب والنجوع والمناطق ذات المستويات الثقافية والتعليمية الأقل.

من جهتها، أوضحت مقررة فرع المجلس أن البرنامج الذي يقام تحت رعاية محافظ بني سويف يستهدف تدريب وتأهيل أكثر من 30 سيدة وفتاة وشاب من مستويات وشرائح اجتماعية وتعليمية تتسم بالتنوع والتعدد، ويحاضر فيه مجموعة من الأكاديميين والمتخصصين والتنفيذيين المهتمين بهذا المجال، وذلك من خلال عقد مجموعة من الجلسات وورش العمل التي تعقد مدار 3 أيام متتالية بداية من اليوم الثلاثاء وحتى بعد غد الخميس.

يتضمن اليوم الأول بجانب الجلسة الافتتاحية: التعريف بالبرنامج وأهدافه والغرض منه، مفهوم الاستشارات وأهدافه ومبادئه الأساسية، والوسائل والمنهجيات لتقييم ووضع الاحتياجات وفهم السلوك،واختيار أساليب الاستشارة المناسبة ومبادئ توجيه الكبار، ومعوقات العمل في هذا المجال وأسباب مقاومة التغيير،ومقومات بناء الشخصية وأنماطها المختلفة وكيفيةا لتعامل معها،واحترام الخصوصية،وتقبل الآخر وإدارة التغيير.

فيما تنتاول محاضرات اليوم الثاني:مفهوم العلاقات الإنسانية ، وتعريف الأسرة ووظائفها وعوامل نجاحها ، وأنواع العلاقات داخلها والتأثير المجتمعي في تلك العلاقات،وتسليط الضوء على تعاليم الدين في بناء الأسرة وإبراز الجوانب الشرعية والحقوقية في مؤسسة الزواج والتعريف بالحقوق والواجبات، ودور القانون في الحفاظ على الأسرة المصرية ، وآليات الإدارة المالية داخل الأسرة ، بينما يتضمن اليوم الثالث محاور خاصة بالحوار الأسري ومعوقاته وكيف ولماذا تتولد الصراعات داخل الأسرة ومشكلاتها في المجتمع المصري ، وأساليب حل تلك المشكلات والحلول الإبداعية والضغوط الحياتية وكيفيةالتعامل معها ،ومعايير كيفية اختيار شريك الحياة ، وثقافة الاعتذار.

أخبار ذات صلة

0 تعليق