فائز بجائزة الدولة التقديرية: 30 يونيو أكبر ضربة للإخوان

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور محمد عفيفي، الحاصل على جائزة الدولة التقديرية في العلوم الاجتماعية، إن السادات هو الذي منح الإخوان الحياة في مصر مرة أخرى، لافتاً إلى أن أيدلوجية الإخوان كانت من القرن الماضي، لذلك فشلوا في حكم البلاد.

وأضاف محمد عفيفي، خلال لقائه مع الإعلامي عمرو عبدالحميد ببرنامج «رأي عام» المذاع على فضائية «TeN»، اليوم الخميس، أن 30 يونيو حدث كبير وكانت أكبر ضربة للإسلام السياسي.

وأكد أنه لابد من مواجهة حاسمة لإيدلوجية الإخوان، خاصة أنهم ينشطون جدا في الأماكن المغلقة، وعندما لا يوجد بديل سياسي لهم.

وأشار إلى أن حديث التابعي وطه حسين عن الإخوان مهم لقراءة تفكيرهم الآن، خاصة أن التابعي تحدث عن خداع شباب الإخوان وضرورة الحوار معهم، منوها بأنه يجب عدم التصالح مع الإخوان نهائيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق