نائب محافظ بني سويف يواصل اجتماعات متابعة الموقف التنفيذي لمبادرة «حياة كريمة»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

واصل الدكتور عاصم سلامة، نائب محافظ بني سويف، اجتماعاته لمناقشة مستجدات الموقف التنفيذي لمشروعات المبادرة الرئاسية «حياة كريمة» بمركزي ببا وناصر ،ضمن المشروع القومي لتطوير القرى، وذلك بحضور الأستاذ محمد جبر معاون المحافظ «منسق عام المبادرة»، والعميد عماد الدين عبدالسميع المستشار العسكري للمحافظة، والمحاسب هاني الجويلي رئيس مدينة ببا، والأستاذ على يوسف رئيس مدينة ناصر، وعدد من التنفيذيين المعنيين.

وخلال الاجتماع، تمت مناقشة الموقف التنفيذي للأعمال الجاري تنفيذها في مشروعات المبادرات الرئاسية، إذ تم استعراض الخطوات التي تم تنفيذها فيما يتعلق بموقف الأراضي المخصصة لإقامة مشروعات الصرف الصحي، إذ ناقش نائب المحافظ التقرير الذي يحتوى على البيانات الخاصة بقطع الأراضي المخصصة لإقامة تلك المشروعات، خاصة بعد قيام الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بمعاينة جميع الأراضي المخصصة لهذا الغرض.

وتم استعرض آخر المستجدات في ملف مبادرة «سكن كريم»، ومراجعة الكشوف الخاصة بالمستفيدين من المبادرة بعد التدقيق والمراجعة وإجراء البحوث الاجتماعية اللازمة لأصحاب تلك المنازل والتأكد من استيفائهم لمعايير وشروط الوزارة، خاصة وأن إجمالي المستفيدين بمركزي ببا وناصر وصل إلى 3935 مستفيد منهم 296 من ذوي الاحتياجات الخاصة،حيث تم توفير سكن بديل لأصحاب تلك المنازل المستهدف تطويرها بقرى ناصر وببا وتوفير الرعاية اللازمة لهم.

وأكد نائب المحافظ على توجيهات المحافظ، الدكتور محمد هاني غنيم، على أهمية المتابعة المستمرة للأعمال الجاري تنفيذها بالمبادرة ومتابعة الشركات المنفذة المسند إليها الأعمال، والوقوف على المعوقات أولاً بأول لسرعة تذليلها، وذلك بهدف تسريع وتيرة العمل للانتهاء من الأعمال في التوقيتات المحددة، مع التأكيد على تكليف كافة القطاعات بارسال تقرير أسبوعي «كل فيما يخصه» يشمل نسبت التنفيذ والانـجاز وتقرير اخر شهري لارساله لمجلس الوزراء، بجانب التقارير التي يتم إرسالها على مدار الساعة على جروب الواتس آب الذي يضم كافة المعنيين بالتنفيذ.

يُذكر أنه تم إدراج قرى مركزي ببا وناصر وعددها 66 قرية، ضمن المشروع القومي لتطوير القرى على مستوى محافظات الجمهورية من خلال التطوير شامل للخدمات والمرافق بتلك القرى، والذي يشمل تحسين خدمات البنية الأساسية، بالإضافة إلى الاهتمام بالنظافة والبيئة، وتحسين مستوى الخدمات والمرافق العامة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق