مجريون يحتجون على اعتزام جامعة صينية فتح فرع في بودابست: «خيانة»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

احتج آلاف المجريين الذين رفع بعضهم لافتات كتبت عليها كلمة «خيانة» اليوم السبت على خطة لجامعة صينية لفتح فرع لها في بودابست.

ويواجه رئيس الوزراء فيكتور أوربان اتهام معارضين ليبراليين له بممالأة الصين، ويخشون أن يكون الفرع سببا في تراجع جودة التعليم العالي في بلادهم ومساعدة بكين على زيادة نفوذها في المجر والاتحاد الأوروبي.

وخلال الاحتجاج في العاصمة المجرية، قال الطالب باتريك (22 عاما) رافضا الإفصاح عن اسمه كاملا «لا أوافق على أن تعزز بلادنا علاقة التبعية مع الصين».

وأضاف أنه يجب استخدام التمويل في «تحسين جامعاتنا نحن بدلا من بناء جامعة صينية».

ووقعت الحكومة اتفاقا في أبريل نيسان مع جامعة فيودان ومقرها في شنغهاي لبناء الفرع في موقع في بودابست كان مزمعا إقامة نزل للطلاب المجريين فيه.

وقالت الحكومة المجرية إن جامعة فيودان مؤسسة عالمية المستوى وإن الفرع «سيتيح للطلاب تلقي العلم على أعلى مستوى».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق