تهديد جديد للسلم العالمي.. إيران تؤكد اختبار صاروخ باليستي

صحيفة البلاد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

طهران ــ وكالات

في تهديد جديد للسلم العالمي في خضم أزمة مضيق هرمز التي تسببت بها تصرفات إيران خلال الأسابيع الأخيرة، قال وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي، إن بلاده تواصل إجراء اختباراتها الصاروخية بصورة منتظمة.
وزعم وزير الدفاع الإيراني ردا على ما ذكرته وسائل إعلام أمريكية أن إيران أطلقت صاروخا باليستيا متوسط المدى، وصل مداه إلى ألف كم، أن إجراء تجارب على الصواريخ أمر طبيعي، ويتم ضمن برامج محددة.

وقال في تصريحات صحفية أن “القوات المسلحة الإيرانية تجري اختباراتها الصاروخية بصورة منتظمة تماما”.
ويواجه نظام ولاية الفقيه، المسيطر على السلطة في إيران منذ 40 عاما، اتهامات إقليمية ودولية بالتصعيد من مستوى التهديدات الإرهابية في النطاقين الإقليمي والدولي، بواسطة مليشيات عسكرية تقاتل لصالحه بالوكالة داخل بلدان مجاورة.

و”طالب” قرار للأمم المتحدة عام 2015 إيران بالإحجام لـ8 سنوات عن تطوير الصواريخ الباليستية المصممة لحمل أسلحة نووية في أعقاب الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015.
هذا فيما واصلت إيران برنامجها للصواريخ الباليستية منذ الموافقة على الاتفاق النووي عام 2015، عبر إطلاقها بانتظام صواريخ مزودة بقدرات نووية، ما يعد انتهاكاً لروح الاتفاق.

وكانت شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية قد كشفت في تقرير أن إيران أطلقت 23 صاروخاً منذ توقيع الاتفاق، وما يصل إلى 16 صاروخاً من تلك الصواريخ مزودة بقدرات نووية.

وفى سياق منفصل أفادت وسائل اعلام إيرانية بعزم حكومة الملالي حذف 4أصفار من عملة البلاد الرسمية على خلفية معدلات التضخم المرتفعة التي تضرب الاقتصاد الإيراني، وتم الإعلان عن هذا الإجراء على لسان المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي في أعقاب اجتماع للحكومة.
وتواجه إيران أزمة عملة حادة، نتيجة للعقوبات الاقتصادية التي فرضتها الولايات المتحدة، حيث يرتفع التضخم بشكل كبير في البلاد.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق