ما الخطة التي اعتمدتها غوتشي لزيادة المبيع؟

رصدت دار "غوتشي" مبلغ مليون ونصف مليون دولار أميركي كمنحة دراسية للطلاب البعيدين عن عالم الموضة لاستدراجهم اليها، وذلك ضمن سياسة جديدة لاستقطاب فئة مهمشة من صنّاع الموضة. وتعتقد دار "غوتشي" الإيطالية أنه يمكن استقطاب تلك الفئة واستدراجها الى صفوف المستهلكين المحتملين للدار من طريق تقديم باقة عصرية مختلفة ومعتدلة بأسعارها. وقد جدّدت الدار جناحها أخيراً والذي يُعنى بقسم المستحضرات التجميلية والعطور في متجر "ساكس فيفث أفنيو" في الولايات المتحدة، معتبرة أن الجيل الجديد يميل الى استهلاك أدوات المكياج أكثر من الأزياء. وتأتي خطوة غوتشي رداً على حملة الانتقادات التي طالت الدار بعد إطلاقها "تي شيرتات" مزركشة بلغ ثمنها 890 دولاراً أميركياً وأطلَ العارضون بوجوه مطلية باللون الأسود الأمر الذي اثار الجدل حول عنصرية الدار. 

db7742b291.jpg

ffc8cc7cf6.jpg

أبو أحمد: لن نستسلم والصحف ستعود الى مجدها

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى امرأة أوغندية تتزوَّج 3 رجال دفعة واحدة وتتخلَّى عن الارتباط الأحادي