تعرف على موعد مباراة مصر القادمة فى دور الـ16 بأمم أفريقيا

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تقام مباراة منتخب مصر فى دور الـ16 ببطولة أمم إفريقيا 2019، يوم السبت القادم الموافق 6 يوليو المقبل، فى التاسعة مساءً على ستاد القاهرة الدولى، وذلك بعدما نجح المنتخب الوطنى فى الفوز على نظيره أوغندا بهدفين دون رد، فى المباراة التى جمعت بينهما مساء اليوم، على ستاد القاهرة الدولى، ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات ببطولة كأس الأمم الإفريقية، ليحقق الفراعنة العلامة الكاملة وتصدر المنتخب بذلك المجموعة الأولى برصيد 9 نقاط، وتأهل إلى دور الـ 16 بـ كان 2019 بالعلامة الكاملة.

من المنتخب الذى سيلتقى معه منتخبنا الوطنى فى الدور القادم؟

تقضى لوائح البطولة القارية بمواجهة متصدر المجموعة الأولى لأحد المنتخبات التى حصلت على المركز الثالث فى المجموعات "الثالثة، الرابعة والخامسة" فى الدور الثانى، بينما يلتقى وصيف المجموعة ذاتها مع وصيف المجموعة الثالثة فى الدور ذاته.

وفى حالة تأهل المنتخب الكينى الذى يحتل المركز الثالث فى المجموعة الثالثة برصيد 3 نقاط بين أفضل المنتخبات أصحاب المركز الثالث، فإن مواجهته مع منتخب مصر ستكون مؤكدة، بينما سينتظر المنتخب الوطنى أحد صاحبى المركز الثالث فى المجموعتين الرابعة والخامسة فى حالة فشل صاحب المركز الثالث فى المجموعة الثالثة فى التأهل لدور الستة عشر.

أصبح الفراعنة أول منتخب فى الكان يحقق العلامة 9 نقاط من 3 مباريات، متصدرا المجموعة الأولى بعدما حقق الفوز على زيمبابوى 1 / 0 ، الكونغو الديمقراطية 2 ـ 0 وأوغندا بنفس النتيجة على التوالى حيث نجح المنتخب المصرى فى الفوز على نظيره الأوغندى بهدفين مقابل للاشئ  فى المباراة التى جرت بينهما باستاد القاهرة فى الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات لكاس الامم الأفريقية المقامة حاليا بمصر وتنتهى يوم 19 يوليه المقبل .

تقدم محمد صلاح بالهدف الاول فى الدقيقة 36 ، وأضاف احمد المحمدى الهدف الثانى فى الدقيقة 45 ، ليتأهل الفراعنة لدور الـ16 من البطولة بالعلامة الكاملة برصيد 9 نقاط كاملة

بدأت أحداث اللقاء سريعة من جانب المنتخبين ولم ينتظر اللاعبين فترة جس النبض وبادر لاعبو اوغندا بصناعة الهجمات ، وفى الدقيقة الخامسة يقوم محمود تريزيجيه صانع ألعاب المنتخب بهجمة عنترية من جهة اليمين لمنطقة جزاء أوغندا ولكن نجح دفاع المنافس في إبعاد الكرة قبل دخول اللاعب منطقة الجزاء .

بعدها مباشرة يقوم لاعبو اوغندا بهجمة مرتدة منظمة من جهة اليسار يخرجها باهر المحمدي إلى ركنية بعد اصطدامه بمحمد الشناوى حارس المرمى .

وفى الدقيقة العاشرة يتبادل لاعبو المنتخب الكرات في وسط الملعب لتفكيك خطوط المنتخب الأوغندي لإيجاد ثغرات اختراق الدفاع وتسجيل الهدف الأول ، بعدها بدقيقتين يقود لاعبو المنتخب الاوغندى هجمة ويسددوا كرة قوية يتصدى لها محمد الشناوى بنجاح .

هدأ إيقاع الملعب فى الربع ساعة الثانية من عمر المباراة ولم تسنح أى فرصة على مرمى الفريقين وتناقل اللاعبون الكرة فى منطقة الوسط ن حتى جاءت الدقيقة 23 التى تشهد ضربة حرة مباشرة للمنتخب الاوغندى من الجانب الأيسر يسددها اللاعب خارج المرمى

وفى الدقيقة 24 يجرى المنتخب المصرى تغييرا اضطراريا بخروج أحمد حسن كوكا للإصابة ويحل بدلا منه مروان محسن ، وفى الدقيقة 25 ضربة ركنية للمنتخب الوطنى يلعبها عبد الله السعيد عرضية يخرجها حارس المنتخب الاوغندى . 

وفى الدقيقة 36 ينجح محمد صلاح من ضربة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء فى إحراز الهدف الأول للمنتخب من تسديدة مباشرة سكنت شباك المنتخب الاوغندى بنجاح . 

بعدها بدقيقة مرر محمد الننى كرة لمحمود تريزيجيه داخل منطقة الجزاء يسددها قوية إلا أن حارس أوغندا يتصدى لها بنجاح، ويمتلك الفراعنة زمام الأمور تماما، وفى الدقيقة 43 أخطر فرص المنتخب الأوغندى عندما انفرد أحد لاعبيه بالمرمى من الجانب الأيمن لكنه سددها مباشرة فى المرمى ليتصدى لها محمد الشناوى بنجاح.

وفى الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول ومن هجمة منظمة يستلم أحمد المحمدى الكرة من داخل منطقة الجزاء ويطلق قذيفة تصطدم بقدم إحدى لاعبى المنتخب الأوغندى ويسجل الهدف الثانى للفراعنة، يطلق بعدها حكم اللقاء صافرة نهاية الشوط الأول. 

بدأ الشوط الثانى بهجوم ضاغط من لاعبى أوغندا بغية تقريب فارق الهدفين ، وبالفعل دانت لهم السيطرة فى منتصف الملعب ، ورغم ذلك وفى الدقيقة 52 ينفرد محمد صلاح تماما بحارس مرمى اوغندا ويحاول تسديدها من فوق حارس اوغندا الذى يتصدى لها بنجاح .

وفى الدقيقة 53 يخطئ باهر المحمدى مدافع المنتخب فى الكرة ويضعها أمام مهاجم اوغندا الذى يطلق قذيفة يتصدى لها المحمدى من جديد وتخرج خارج المرمى .

يحاول بعدها لاعبو اوغندا تنظيم صفوفهم وبناء الهجمات لإختراق مرمى الفراعنة ، إلا أن يقظة مدافعى المنتخب ولاعبو خط الوسط حالت دون إحراز أهداف للمنتخب الأوغندى 

وتمر الدقائق المتبقية من الربع ساعة الاولى من الشوط الثانى عبارة عن استحواذ سلبى من لاعبى المنتخب الوطنى لقتل المباراة بشكل فنى ، واستهلاك الوقت بشكل قانونى ، فى الوقت الذى هبط فيه أداء لاعبى المنتخب الأوغندى الذين اقتنعوا بالهزيمة وفضلوا عدم توسيع النتيجة حتى اطلق حكم المباراة صافرته معلنا عن فوز المنتخب الوطنى على نظيره الأوغندى بهدفين نظيفين .

وفى الربع ساعة الثانية يبحث المنتخب الأوغندى عن هدف تقليص الفارق بجميع خطوطه ، وفى الدقيقة 62 يطلق فاروقا ميا لاعب أوغندا تسديدة قوية من ركلة ثابتة مرت بجوار القائم ، بعدها بدقيقة يجرى المنتخب المصرى تغييره الثانى بنزول طارق حامد بدلا من محمد الننى

فى الدقيقة 67 يخرج حارس اوغندا دينيس أونيانجو للإصابة ، وفى الدقيقة 74 يخطئ أحمد حجازى مدافع المنتخب فى تقدير الكرة ويضعها مهاجم اوغندا فى المرمى لكنها تخطئ الشباك لتستمر النتيجة تقدم الفراعنة بهدفين مقابل للاشئ .

يحاول بعدها لاعبو اوغندا تنظيم صفوفهم وبناء الهجمات لإختراق مرمى الفراعنة ، إلا أن يقظة مدافعى المنتخب ولاعبو خط الوسط حالت دون إحراز أهداف للمنتخب الأوغندى 

ومرت الدقائق المتبقية من المباراة عبارة عن استحواذ سلبى من لاعبى المنتخب الوطنى لقتل المباراة بشكل فنى ، واستهلاك الوقت بشكل قانونى ، فى الوقت الذى هبط فيه أداء لاعبى المنتخب الأوغندى الذين اقتنعوا بالهزيمة وفضلوا عدم توسيع النتيجة حتى اطلق حكم المباراة صافرته معلنا عن فوز المنتخب الوطنى على نظيره الأوغندى بهدفين نظيفين .

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق