مهاجم الهلال على وشك الرحيل وحارس أفريقي بديلاً للحبسي

مـزمـز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بات رحيل مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال، الإسباني جوناثان سوريانو وشيكاً، بعد أدائه الذي كان مسار جدل بين الجماهير الهلالية في الـ6 أشهر التي تلت التعاقد معه في الميركاتو الشتوي الماضي قادماً من الدوري الصيني.

وكانت بيّنت تقارير صحفية إسبانية عن أن نادي إسبانيول الذي يلعب في الدوري الأسباني لكرة القدم يفكر جدياً في استعادة مهاجم الفريق الأول لكرة القدم السابق والذي كان متواجداً قبل زمن بعيد، جوناثان سوريانو مهاجم الهلال.
أشارت الصحيفة إلى المهاجم سوريانو صاحب الـ33 عاماً ترك ناديه قبل 10 أعوام ستكون لديه الفرصة المواتية في الوقت الحالي من أجل قيادته الفريق مرة أخرى في الدوري الأوروبية، ولكن الصفقة متوقفة على رحيل إغلاسياس في الوقت الجاري.
وتقول تقارير صحفية نقلاً عن مصادر بأن الإسباني انضم إلى كتبية المحترفين الذين أصبح مغادرتهم لصفوف الزعيم أمر حتمي وهم البرازيلي كارلوس إدواردو والأسترالي ميلوش ديجينيك والحارس العماني علي الحبسي، علاوة على مغادرة الأرجنتيني إيزيكويل سيروتي، ويعتبر مصير كاريلو معلقاً إلا أن رحيله هو الأقرب.
وتقترب إدارة الهلال من الإبقاء على صانع اللعب والمهاجم الإيطالي سيباستيان جيوفينكو والسوري عمر خربين، فيما أصبح بقاء الفرنسي بافيتيمبي غوميز أمر حتمي لأرقامه الرائعة التي قدمها في موسمه الأول مع الزعيم.
وفيما يخص مركز حراسة المرمى، ترى الإدارة الهلالية أن الحارس الدولي عبدالله المعيوف هو الأكثر كفاءةً لحراسة عرين كتيبة الموج الأزرق، لكنها تفكر في التعاقد مع حارس أجنبي قوي لتكون هناك منافسة شريفة تفيد الفريق في هذا المركز الحساس.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق