فيرناندو غابرييل: تعمدت التشويش على ماجد ناصر بـ«الغمزة»

الإمارات اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

«الانضباط» استدعت لاعب الفجيرة غابرييل وحارس شباب الأهلي ماجد ناصر للتحقيق. من المصدر

أكد لاعب الفجيرة، البرازيلي فيرناندو غابرييل، أنه لم يكن هناك أي اتفاق بينه وبين حارس مرمى شباب الأهلي، ماجد ناصر، على عدم تصدي الأخير لركلة الجزاء التي سددها غابرييل في مباراة الفريقين، في الجولة الـ26 من دوري الخليج العربي، موضحاً أن الحركة التي قام بها تعد طبيعية، وتحدث كثيراً بين اللاعبين في مواجهة حراس المرمى خلال تسديد ركلات الجزاء.

وقال غابرييل لـ«الإمارات اليوم»: «تعمدت التشويش على ماجد ناصر، قبل تسديد ركلة الجزاء، والإيماء لحارس مرمى شباب الأهلي بأنني سأسدد في زاوية أخرى، من خلال الغمزة التي ظهرت في مقطع الفيديو، الذي تم تداوله بصورة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي».

وأوضح: «حالياً لا يحق لي الحديث عن أي شيء، لأنه تم استدعائي أنا وماجد ناصر إلى لجنة الانضباط في اتحاد كرة القدم، وأنا أحترم هذا القرار، وكل ما أستطيع قوله أنه لا يوجد أي اتفاق بيني وبين ماجد ناصر على ألا يتصدى لركلة الجزاء، وكما ذكرت أن ذلك يحدث بين اللاعب الذي يسدد ركلة الجزاء وحارس المرمى، في إطار التشويش على الطرف الآخر، مثلما يقوم حراس المرمى أحياناً باستفزاز اللاعبين بتوجيه طلب بتسديد الكرة في زاوية معينة، أو التأكيد على أن حارس المرمى يعلم الزاوية التي سيسدد باتجاهها اللاعب الكرة».

وتحدث اللاعب البرازيلي عن مباراة شباب الأهلي والفجيرة، وقال: «لقد كانت مباراة صعبة جداً، والمنافس خاض اللقاء بصفوف مكتملة، وأرى أننا حققنا الفوز بعدما قدمنا مستوى جيداً، وكنا الأكثر رغبة في تحقيق الفوز، خصوصاً أننا لم يكن أمامنا غير الانتصار حتى نضمن البقاء في دوري الخليج العربي».

وتابع: «من شاهد المباراة سيرى أن شباب الأهلي لعب بكل قوة، وتقدم بالهدف الأول، كما أنه تم إلغاء هدفين لمصلحة الفريق، بعد الاستعانة بتقنية الفيديو، كما أننا أهدرنا ركلة جزاء، وكل هذه الأحداث كانت مؤثرة، وكان من الممكن أن تتسبب في تغيير نتيجة المباراة».

أما بالنسبة إلى بقاء الفجيرة في دوري الخليج العربي، فقال: «أرى أننا نستحق ذلك، خصوصاً أننا حصلنا على العديد النقاط في الدور الثاني، ووفقاً للجهد الذي قدمناه، والنتائج التي حققناها، عوضنا النقاط التي خسرناها في الدور الأول».

وعن فوز الشارقة بلقب الدوري، قال: «الفريق لم يخسر إلا مباراة واحدة، ولقد قدم موسماً كبيراً، وكان الأفضل من الجوانب كافة، لذلك يستحق الفوز بلقب الدوري، ويجب تهنئتهم على الإنجاز الذي حققه الفريق».

وأبدى لاعب حتا السابق سعادته بحصوله على لقب أكثر لاعب صناعة للأهداف بمعدل 12 تمريرة حاسمة، بالتساوي مع لاعب الجزيرة، خلفان مبارك، وأضاف: «فخور بهذا الإنجاز، والتساوي مع لاعب موهوب مثل خلفان مبارك، مع ضرورة الوضع في الحسبان أن موقفي أصعب من لاعب الجزيرة، الذي يلعب في فريق يضم مجموعة من اللاعبين الدوليين، ومهمته أسهل في صناعة الأهداف».

ورداً على سؤال حول تألقه في إحراز الأهداف من الركلات الثابتة، قال: «أتدرب كثيراً خلال التدريبات على تسديد الركلات الثابتة، وإحراز الأهداف عن طريقها لا يعد أمراً سهلاً، وأنا أجتهد كثيراً حتى أجيد تسديدها، وأتقنها، وسعيد بتسجيلي سبعة أهداف في الموسم الحالي، بينما أحرزت 11 هدفاً مع حتا في الموسم الماضي، وأتمنى أن يرتفع عدد الأهداف التي أحرزها في الموسم المقبل».

وختم اللاعب البرازيلي تصريحاته بالحديث عن رأيه في أفضل لاعب في الموسم، وقال: «لاعب الشارقة، الإيطالي إيغور كورنادو يستحق الحصول على لقب أفضل لاعب أجنبي في الموسم، وفقاً للأرقام التي حققها مع (الملك)، وإسهامه في فوز الفريق بلقب الدوري، بينما أرى أن علي مبخوت يعد أفضل لاعب مواطن، إذ إنه من أبرز اللاعبين في نادي الجزيرة والدوري بشكل عام».

• تساوى غابرييل مع لاعب الجزيرة خلفان مبارك في أكثر اللاعبين من حيث التمريرات الحاسمة خلال الموسم المنصرم.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق