ولفرهامبتون يعود للطريق الإنتصارات بالتخصص من بوابة أرسنال

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

نجح ولفرهامبتون في كسر سجل نتائجه السيء في الدوري، وحقق الفريق انتصارًا هامًا على ملعبه بنتيجة 2-1 على حساب أرسنال في مباراة ضمن الجولة 22 من البريميرليج.
وبدأ الضيوف المباراة بقوة وتقدموا بعد 32 دقيقة بواسطة الجناح الإيفواري نيكولاس بيبي.
وعدل الذئاب النتيجة في الوقت بدل من الضائع في الشوط الأول من خلال ركلة جزاء سجلها البرتغالي روبن نيفيز، ونتج عنها طرد المدافع البرازيلي دافيد لويز من جانب الضيوف.
وفي بداية الشوط الثاني وضع لاعب الوسط البرتغالي جواو موتينهو أصحاب الأرض في المقدمة بهدف صاروخي بعد أقل من 4 دقائق من البداية.
وتعقدت الأمور أكثر فأكثر للضيوف الذين تعرضوا لطرد ثان كان من نصيب الحارس الألماني بريند لينو خلال أخر 15 دقيقة تقريبًا، ليكمل أرسنال المباراة بـ 9 لاعبين.

رجل المباراة:
لاعب الوسط البرتغالي جواو موتينهو صاحب هدف الفوز في المباراة كان أفضل اللاعبين في أرض الملعب، فبجانب هدفه الغالي تمكن من صناعة فرصتين (أعلى عدد في المباراة)، ومرر 69 كرة بشكل سليم بدقة تمرير 93%.

هل تعلم أن:
- ولفرهامبتون هزم أرسنال ذهابًا وإيابًا في الدوري للمرة الأولى منذ موسم 1987/1979.
- تحت قيادة ميكيل أرتيتا، لاعبو أرسنال تعرضوا لـ 9 بطاقات حمراء في البريميرليج، وهو ما يزيد بـ 6 بطاقات حمراء عن أي فريق أخر في المسابقة خلال تلك الفترة.
- ولفرهامبتون لم يحقق سوى 3 انتصارات في أخر 15 مباراة في البريميرليج. 2 منهم ضد أرسنال.

ما الذي تعنيه نتيجة المباراة:
ولفرهامبتون حقق أول انتصار له في الدوري خلال عام 2021، والأول بشكل عام منذ الفوز بنتيجة 2-1 على تشيلسي في 15 ديسمبر من العام الماضي، وأصبح الأن رصيد الذئاب 26 نقطة في المركز الرابع عشر بعيدًا عن منطقة الهبوط بـ 12 نقطة كاملة.
الخسارة جمدت رصيد أرسنال عند 31 نقطة في المركز العاشر، مع تلقي الجانرز لأول خسارة لهم خلال عام 2021 في الدوري، والأولى لهم في المسابقة منذ الخسارة 2-1 ضد إيفرتون في 19 ديسمبر من العام الماضي.

أبرز الأرقام والإحصائيات:
- نيكولاس بيبي سجل في 3 مباريات دوري متتالية خارج الديار (192 دقيقة في أرض الملعب) للمرة الأولى منذ يناير 2019 حيث قام بذلك في 4 مباريات متتالية مع ليل، اللاعب سجل قبل ذلك في 18 مباراة بريمييرليج خارج ملعب فريقه فقط 2 هدفَين (خلال 1053 دقيقة لعب).
- منذ ظهوره الأول في البريميرليج مع آرسنال في أغسطس 2019، دافيد لويز تلقى بطاقات حمراء (3) وارتكب ركلات جزاء (6) أكثر من أي لاعب آخر في المسابقة.
- جواو موتينهو سجل أول هدف له على الإطلاق بقميص ولفرهامبتون على ملعب مولينيو في الدوري (مباراته رقم 61).
- بريند لينو هو ثاني حارس مرمى من أرسنال يتعرض للطرد في عهد البريميرليج منذ طرد الحارس دافيد سيمان في نوفمبر من عام 1993 ضد ويست هام.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق