تركي بن محمد بن فهد يُدشن المبنى الرئيسي لهيئة تطوير محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية ويرأس اجتماع مجلس الإدارة

مكه 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
تركي بن محمد بن فهد يُدشن المبنى الرئيسي لهيئة تطوير محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية ويرأس اجتماع مجلس الإدارة, اليوم الأربعاء 3 يوليو 2024 06:45 مساءً

دشّن تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة هيئة تطوير محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية، المبنى الرئيسي للهيئة بالرياض.

واطلع خلال جولته في المبنى على تصاميم المبنى والمكاتب التي جاءت متوافقة للاعتبارات البيئية، ومراعياً لكفاءة الطاقة.

كما رأس الاجتماع الأول في الدورة الثانية لهيئة تطوير محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية، حيث رفع في بداية الاجتماع شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ، ولمحمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيسِ مجلس الوزراء رئيس مجلس المحميات الملكية على صدور موافقة مجلس الوزراء على إعادة تشكيل مجلس إدارة الهيئة.

وهنَّأ الأعضاء على هذه الثقة الكريمة، راجياً من الله التوفيق والسداد لجميع أعضاء المجلس في تحقيق أهداف وطموحات الهيئة، مقدمًا الشكر والتقدير لأعضاء مجلس الإدارة في دورته الأولى على جهودهم الملموسة منذ تأسيس الهيئة.

وقد ضم المجلس الجديد في عضويته كلاً من : وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، و معاذ عبدالرحمن الحسيني، و بندر عبدالرحمن الزامل، والأستاذ أنس محمد آل الشيخ، و أحمد غازي درويش، والدكتورة آلاء بنت سالم الرويبعه، و عادل عبدالكريم الزهراني، والدكتور إبراهيم فهد العسكر.

وأشاد خلال الاجتماع بما حققته الهيئة خلال الفترة الماضية على صعيد تنمية الغطاء النباتي وإعادة توطين الكائنات الفطرية المهدَّدة بالانقراض وإكثارها، وتعزيز السياحة البيئية من خلال الفعاليات مثل شتاء درب زبيدة، وتوفير خيارات الإقامة والأنشطة المصاحبة، مؤكداً ضرورة الاستمرار في بذل أقصى الجهود خلال الفترة المقبلة، وذلك انطلاقاً من الدعم الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز و محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس المحميات الملكية للمحميات الملكية والحرص على الحفاظ على البيئة ومواردها الطبيعية والتاريخية ومواجهة التحديات البيئية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق