هل قصة نسج العنكبوت على الغار فى هجرة النبى صحيحة وثابتة؟.. دار الإفتاء تجيب

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ردت دار الإفتاء المصرية، على سؤال أحد متابعى صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك، يتعلق بهجرة الرسول صلى الله عليه وسلم جاء نصه: "هل قصة نسج العنكبوت على الغار في حادثة هجرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم صحيحة وثابتة".

 

وقالت دار الإفتاء المصرية: قصة نسج العنكبوت على الغار في حادثة الهجرة الشريفة قصة ثابتة صحيحة، فقد أخرج الإمام أحمد في "مسنده" عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله تعالى: ﴿وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِيُثْبِتُوك﴾ وذكر حديثًا طويلًا في الهجرة ".. فَاقْتَصُّوا أَثَرَهُ، فَلَمَّا بَلَغُوا الْجَبَلَ خُلِطَ عَلَيْهِمْ، فَصَعِدُوا فِي الْجَبَلِ فَمَرُّوا بِالْغَارِ، فَرَأَوْا عَلَى بَابِهِ نَسْجَ الْعَنْكَبُوتِ، فَقَالُوا: لَوْ دَخَلَ هَاهُنَا لَمْ يَكُنْ نَسْجُ الْعَنْكَبُوتِ عَلَى بَابِهِ، فَمَكَثَ فِيهِ ثَلَاثَ لَيَالٍ".

 

وتابعت دار الإفتاء:"وقد حسن الحافظ ابن كثير إسناد هذا الحديث في "البداية والنهاية" وقال: [وهو من أجود ما روي في قصة نسج العنكبوت على فم الغار، وذلك من حماية الله رسوله صلى الله عليه وآله وسلم] اهـ، كما أوردها المؤرخون وأهل السير في أحداث الهجرة النبوية الشريفة من غير نكير.

والله سبحانه وتعالى أعلم.

 

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق