"رامي شعث".. قصة خائن القضية الفلسطينية المتحالف مع الجماعة الإرهابية

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لجأ رامي شعث عقب فشله في الحصول على الجنسية المصرية للإخوان للانتقام، واستخدمت أموال الغلابة المحاصرين بفلسطين في جماعة الإخوان الإرهابيين حيث باع القضية الفلسطينية واشترى الجماعة الإرهابية.

وهرب "شعث"، من جهاد الوطن وتحالف مع الجماعة الإرهابية . 

وتم حبس رامي نبيل شعث مع باقي أعضاء جماعة الإخوان في تحرك ( تنظيم الأمل " القضية رقم ۲۰۱۹ / ۹۳۰ حصر أمن دولة عليا") تنفيذا لمخطط التنظيم الدولي للجماعة الإرهابية بالتنسيق مع حلفائهم من الطابور الخامس بالبلاد لـ( ارتكاب أعمال عنف وتخريب - استهداف رجال الشرطة والقوات المسلحة ) معتمدين على الدعم المالي من جماعة الإخوان .

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق