تركيا في قمة مكة: القضية الفلسطينية في خطر

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

٠١ يونيو ٢٠١٩ - ١٢:٥٢ ص

وزير الخارجية التركي تشاوش أوغلو

وزير الخارجية التركي تشاوش أوغلو

أعلن وزير الخارجية التركي تشاوش أوغلو، رفض دول منظمة التعاون الإسلامي، أي "صفقة سلام" لا تنص على إنشاء دولة فلسطينية على حدود 1967. وقال وزير الخارجية التركي، في كلمة له خلال القمة الإسلامية الـ14 لدول منظمة التعاون الإسلامي، التي تجرى في مكة المكرمة، مساء الجمعة: "القضية الفلسطينية في خطر"، مشددا أنه "على الفلسطينيين تخطي الانقسامات". وتابع : "‎نواجه تحديات تحاول فرض واقع جديد أمام القضية الفلسطينية"، مشيرا إلى دعم بلاده للقضية الفلسطينية عبر الوسائل السياسية والدبلوماسية.

وانطلقت مساء الجمعة، بمكة المكرمة، أعمال القمة الإسلامية الرابعة عشرة تحت شعار "يد بيد نحو المستقبل". والقمة الإسلامية تأتي في أعقاب قمتين طارئتين للدول الأعضاء في جامعة الدول العربية، ومجلس التعاون الخليجي، استضافتهما مكة، أمس الخميس. وتناقش القمة الإسلامية القضايا والتحديات التى تواجه العالم الإسلامى،

وانطلقت مساء الجمعة، بمكة المكرمة، أعمال القمة الإسلامية الرابعة عشرة تحت شعار "يد بيد نحو المستقبل".

والقمة الإسلامية تأتي في أعقاب قمتين طارئتين للدول الأعضاء في جامعة الدول العربية، ومجلس التعاون الخليجي، استضافتهما مكة، أمس الخميس.

وتناقش القمة الإسلامية القضايا والتحديات التى تواجه العالم الإسلامى، وأبرزها تطورات القضية الفلسطينية، والأوضاع الراهنة في سوريا واليمن وليبيا والسودان والصومال.

وتتزامن القمة الإسلامية الرابعة عشرة مع الذكرى الخمسين لتأسيس منظمة التعاون الإسلامي، التي تأسست عام 1969 في المغرب.

ووفقا لشبكة "سكاي نيوز عربية"، أنشئت المنظمة بقرار صادر عن القمة التي عُقدت في العاصمة المغربية الرباط، في 25 سبتمبر 1969، ردا على جريمة إحراق المسجد الأقصى في القدس المحتلة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق