ليبرون وليفربول وصلاح

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

فصل درامى جديد فى العلاقة بين كرة القدم وكرة السلة يكتبه هذه المَرّة النجم العالمى «جيمس ليبرون».. فقد تم الإعلان الرسمى مساء الأربعاء عن الصفقة التى جعلت نجم السلة الامريكى ليبرون مالكًا لعشرة بالمائة من أسهم مجموعة «فنواى» الرياضية التى تملك نادى ليفربول.. وقام جيمس ليبرون مع شريكيه مافريك كارتر وبول واتشر بسداد 750 مليون دولار لإتمام هذه الصفقة.. وكان إعلان الأربعاء نهاية لمشوار طويل من المفاوضات قادها ليبرون رغبة منه وإصرارا على أن يصبح شريكا فى ملكية ليفربول.. ويعد ليبرون البالغ من العمر 36 عاما من أهم وأشهر لاعبى كرة السلة فى أمريكا إلى حد المقارنة طول الوقت بينه وبين مايكل جوردان حول مَن منهما اللاعب الأفضل فى تاريخ السلة الأمريكية.

ويلعب ليبرون لنادى لوس أنجلوس ليكرز الذى انتقل إليه منذ ثلاثة أعوام من كليفلاند كافالييرس.. وإلى جانب احترافه لكرة السلة، يهوى ليبرون الإنتاج الفنى والصفقات الاقتصادية، وهو أيضا أحد مشجعى ليفربول، وكان يمتلك 2% من أسهم النادى منذ عام 2011.. وسبق له أن أشاد أكثر من مرة بمحمد صلاح وكان أحد المقتنعين بأن نجاحات صلاح زادت من القيمة المالية لنادى ليفربول.. وقد أثار إتمام هذه الصفقة الكثير من الأسئلة حول ما ستقوم به إدارة ليفربول بهذا المال الإضافى.. وهل سيتم إنفاقه كله على تجديد استاد أنفيلد وتعويض خسائر النادى بسبب كورونا والتى تخطت 150 مليون دولار.. أم سينجح يورجن كلوب فى استغلال بعض هذا المال سواء للتعاقد مع نجوم جدد أو الإبقاء على النجوم الحاليين مثل صلاح وزملائه؟.. وإلى جانب هذه الأسئلة يمكن التساؤل أيضا عن سر عدم إقبال نجوم كرة القدم على الاستثمار الكروى مثل ليبرون نجم كرة السلة، رغم أنه ليس أكثر دخلا من لاعبى الكرة.

ووفقًا لتقرير «فوربس»، كان ليبرون هو الخامس فى قائمة الرياضيين الأكثر دخلًا العام الماضى بعد روجيه فيدرر نجم التنس، ثم رونالدو وميسى ونيمار.. كما يمكن التساؤل أيضا عن أندية كرة القدم التى ليست أغنى أو أكثر ربحا من أندية ألعاب أخرى، رغم شعبية كرة القدم الهائلة فى العالم كله.. فقائمة الأندية الأغلى فى العالم حاليا تضم خمسة أندية فى كرة القدم الأمريكية والسلة والبيسبول قبل ريال مدريد وبرشلونة اللذين يشغلان المركزين السادس والثامن فى تلك القائمة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق