شعر: نادر ناشد يكتب: غزلية.. فى زمن حزين (شعر)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

لماذا تستند على اليقين؟

هذه المرأة على الشاطئ الآخر

تخلع النهر من جذوره

تفح كالحية

حاولت إلهامى حاولت رسمها

تهبط من فوق سحابة

لازلت ثاويًا على جدران الرموز

أنت كنت ذاتك الأخرى لكننى أنزف

من ذاكرة مقيدة

أنت غرور الشيطان. حقارة الطين وقلب يهوذا

أجلس على جدران الرموز

وتهبط هى من سلم سحابة

من منا يملك القدرة على اليقين؟

حيث يجذب خطاف الموت

رؤوسنا اليانعة

ويستلقى فى النهاية

مهمومًا عند مقدم الخريف

من الصعب الوصول

رؤية المنتظرين..

القارات الخمس تغنى

تنفخ البلدان سمومها فوق السحب

ويدور الرقص أمام مباحث التاريخ

ومخالب الأساطير.

■ ■ ■

أى وجه أعجمى

ذلك الذى وضعته الخريطة

خلف الجماجم

القلب مرشوق بالسأم

والدم رشفة فى الأفق

الرؤى استردت سماواتها

التاريخ لا يسمع ولا يرى

والسفن تصطف عند العيون.

■ ■ ■

المرأة الطويلة

هربت من خيمتها

ليس لى صحراء

سوى عطشى

المرأة الطويلة

لوحت من خلف الزجاج

كيف صارت صرخاتها

فراشات.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق