القاتل الصامت.. طرق الوقاية من تسريب غاز أول أكسيد الكربون الناتج عن السخانات - اليوم السابع

masr 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حذرت إدارة الحماية المدنية من خطورة استخدام السخانات بسبب تسرب غاز أول أكسيد الكربون الذى يتواجد في الحمام، وإهمال القيام باختبار السخان وعدم وجود مصدر تهوية مناسب يتسبب فى وقوع ضحايا بشكل متكرر فى فصل الشتاء، وللوقاية منها يجب اتباع التالى :

- يفضل قفل المدفأة قبل الذهاب للنوم، ولا ينصح بتركها تعمل أثناء النوم لعدم سحب الأكسجين من الغرفة، وبالتالى ستشعر بالاختناق، ولا تترك المنزل قبل التأكد من إطفاء كافة الأجهزة الإلكترونية، وعدم تواجد أى رائحة للغاز.

- تأكد دائمًا من أن اللوحة الكهربائية تعمل بشكل جيد لعدم حدوث ماس كهربائي، خاصة فى حالة تواجد أجهزة في المنزل تعمل بالغاز.

- لا تضع العطور بالقرب من المدفأة لعدم حدوث حريق بداخلها بسبب تواجد الكحوليات في العطور وهي قابلة للاشتعال.

- في معظم الأحيان يقترب الأشخاص من المدفأة بشكل كبير للحصول على أكبر قدر من التدفئة، ولكن هذا خطر للغاية لا ينصح بالتعامل مع هذا النوع من الأجهزة بهذا القدر من القرب.

- من الضروري للغاية التأكد من أن الغرفة جيدة التهوية والسماح دائمًا بدخول الهواء النقي للاستنشاق دون الإحساس بضيق التنفس، وعدم التهوية الجيدة سينتج عن تواجد غاز أول أكسيد الكربون وهو غاز عديم اللون والرائحة، ولكن شديد للغاية ويسبب التسمم ويؤدي إلى الموت.

- لا تضع الملابس أو المناشف وغيرها عليها لأن هذا أمر خطير، يلجأ البعض إلى وضع ملابسه فوق المدفأة لتصبح دافئة عند ارتدائها ولكن من الممكن أن تسبب درجة الحرارة في عمل حريق، وعليك أيضًا اتباع إرشادات السلامة التابعة للشركة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت جول