حبس المتهمين بقتل بائع متجول لخلافات على أولوية المكان بالشرقية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قررت نيابة العاشر من رمضان، بإشراف المستشار محمد الجمل، المحامي العام الأول لنيابات جنوب الشرقية، حبس المتهمين في واقعة مقتل بائع متجول، إثر نشوب مشادة بينهم بسبب خلافات على أولوية المكان لفرش بضاعتهم بموقف الأردنية بمدينة العاشر، أربعة أيام على ذمة التحقيقات.

كان اللواء إبراهيم عبدالغفار مدير أمن الشرقية، تلقي إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود إشارة من مستشفى الزقازيق بوصول«ح. ب. ر» بائع متجول وتوفي متأثرا بإصابته بجرح نافذ بالبطن، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة، والتى أمرت بانتداب الطب الشرعى، لمعاينة الجثة وتشريحها لبيان سبب الوفاة، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة.

وتبين من التحريات الأولية وبسؤال شقيق المجني عليه، اتهم كل من «س. ع. م»، و«ع. م. ع»، و«م. ي. ص»، و«م. م» باعة جائلين بمنطقة الأردنية، بالتعدي على شقيقه بالضرب والتسبب في وفاته، بسبب خلافات على مكان الفرش، وعقب تقنين الإجراءات تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط المتهمين، وبالعرض على النيابة العامة قررت حبسهم على ذمة التحقيقات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق