«المشاط»: نسعى لتعزيز دور القطاع الخاص في التنمية من خلال الشراكات الدولية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

أكدت رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، أن الوزارة تسعى لأن يكون 2021 عامًا لتعزيز مشاركة القطاع الخاص في الجهود التنموية من خلال الشراكات الدولية، لاسيما التمويلات الموجهة لتحفيز التحول نحو الاقتصاد الأخضر، حيث تعد مصر من الدول الرائدة في هذا المجال على مستوى المنطقة .

ويعد مشروع محطة بنبان للطاقة الشمسية أحد المشروعات الرائدة ومن أكبر مزارع طاقة شمسية في العالم تم تنفيذها بالشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص ومؤسسات التمويل الدولية، ويوفر المشروع أكثر من 4000 وظيفة ويقلل انبعاثات الغازات الضارة بنحو 2 مليون طن، وشارك في تنفيذه أكثر من 40 شركة من 12 دولة لإنتاج 1500 ميجاوات من الكهرباء عبر الطاقة النظيفة وتعتبر محطة بنبان نموذجًا واقعيًا لما يمكن أن تحققه الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص، لتشجيع التحول نحو الاقتصاد الأخضر وزيادة نسبة الطاقة المتجددة التي يتم إنتاجها.

وأشارت وزيرة خلال مشاركتها في الجلسة الافتراضية التي نظمتها شركة «سيمنز» الشرق الأوسط حول أهمية التكنولوجيا والتحول الرقمي، الإثنين، إلى أنه في ظل استراتيجية الوزارة الهادفة لإتاحة التمويلات التنموية للمشروعات في مختلف القطاعات، استنادًا إلى عوامل ثلاثة هي المواطن محور الاهتمام، والمشروعات الجارية، والهدف هو القوة الدافعة، للمضي قدمًا نحو تنفيذ أجندة الدولة التنموية التي تتسق مع أهداف التنمية المستدامة، فإن مشاركة القطاع الخاص تعد أمرًا ضروريًا لتعزيز تبني المعايير الاجتماعية والبيئية والحوكمة في المشروعات.

الجدير بالذكر أن خلال العام الماضي، أبرمت وزارة التعاون الدولي اتفاقيات تمويل تنموي بقيمة 9.8 مليار دولار، منها 6.7 مليار دولار لقطاعات الدولة المختلفة، و3.2 مليار دولار للقطاع الخاص، بينما تبلغ التمويلات التنموية الموجهة للابتكار وريادة الأعمال والرقمنة ضمن المحفظة الجارية للوزارة مليار دولار

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق