التقى ساعة كاملة برئيس الموساد في واشنطن..ماذا تناول لقاء بايدين بكوهين؟

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أثار اللقاء الذي جمع الرئيس الأمركي جو بايدن، مع رئيس جهاز الموساد يوسي كوهين، كثيرا من علامات الاستفهام والتكهنات حول القضايا التي تناقش الطرفان بشأنها على مدار ساعة كاملة .

وقالت صحيفة جيروزاليم بوست في تقرير لها، اليوم الاثنين، إن وزارة الخارجية الأمريكية ومجلس الأمن القومي في واشنطن حاولا التقليل من أهمية اللقاء، حيث قالوا إن لم يكن مخططا له واقتصر على تقديم التعازي في ضحايا «كارثة جبل ميرون».

لكن تقرير الصحيفة كشف عن قضايا مهمة تتعلق بإيران جرى بحثها في ساعة كاملة، لافتا إلى أن مدير المخابرات الأمريكية وليام بيرنز شارك في اجتماع بايدن ورئيس الموساد، حيث تم مناقشة الملف الإيراني بعمق خاصة الاتفاقية النووية الإيرانية.

ونبه التقرير إلى أنه كان من المفترض ان يلتقي كوهين مع نظيره بيرنز فحسب، لكن أحدا لم يتحدث عن لقاءه مع بايدن الذي لم يلتق شخصيا مع أي مسؤول إسرائيلي منذ انتخابه.

وذكر التقرير أن كوهين التقى خلال زيارته الولايات المتحدة، الجمعة الماضية، مع وزير الخارجية أنتوني بلينكن، ومستشار الأمن القومي جيك سوليفان، وبحث معهما الملف الإيراني .

ورجح التقرير بأن يتولى كوهين الملف الإيراني في إسرائيل بعد انتهاء ولايته في رئاسة الموساد بداية شهر يونيو المقبل.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق