قطاع الأعمال السعودي يبحث الفرص الاستثمارية المشتركة مع أوزبكستان

157729be2d.jpg

«الاقتصادية» من الرياض

بدأ وفد من قطاع الأعمال السعودي، أمس، زيارة إلى العاصمة الأوزبكية طشقند؛ لبحث الفرص الاستثمارية، ومستقبل التبادل التجاري بين المملكة وأوزبكستان بما يخدم أهداف وتوجهات المملكة في تعزيز العلاقات الاستثمارية والاقتصادية مع الدول الصديقة والشقيقة.
تأتي هذه الزيارة الرسمية بتنظيم من الهيئة العامة للاستثمار، بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات العلاقة، وبمشاركة مجلس الغرف السعودية، ومجموعة من الشركات الوطنية الرائدة، وعدد من رجال الأعمال السعوديين.
وسيتضمن البرنامج، زيارة الوفد السعودي لعدد من المناطق والمدن الأوزبكية (العاصمة طشقند، ولاية نماجان)، بهدف اللقاء بنظرائهم من أصحاب الأعمال الأوزبكيين، وتعزيز سبل التعاون واكتشاف الفرص الاستثمارية، التي تشمل عددا من القطاعات، مثل (الطاقة والغاز، البتروكيماويات، الزراعة والصناعات الغذائية، صناعة القطن والنسيج، المقاولات، السياحة، التكنولوجيا، التعدين).
ومن المتوقع أن تسهم الزيارة الهادفة إلى التعرف على البيئة الاستثمارية بجمهورية أوزبكستان، والفرص المتاحة لقطاع الأعمال في البلدين؛ في تنمية حجم التبادل التجاري والمشاريع الاستثمارية بين البلدين، وتعزيز وتبادل الخبرات في آفاق واسعة في ظل ما تشهده المملكة من أنظمة محفزة للتجارة والاستثمار، ومن خلال ما تشهده أوزبكستان من انفتاح اقتصادي ونمو في حجم التبادل التجاري أسهم في جعلها مهيأة بشكل كبير لاستقطاب الاستثمارات السعودية والعالمية في قطاعات عدة، مثل الطاقة والصناعة والسياحة.

إنشرها

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وزارة المالية تطرح سندات خزانة بقيمة 4,25 مليار جنيه
التالى “مدن” تطرح مزايا الاستثمار في المدن الصناعية أمام منتدى الرؤساء التنفيذيين السعودي – الروسي