657 مليوناً قيمة الأعمال «المضمونة» في «جيتكس التقنية»

657 مليوناً قيمة الأعمال «المضمونة» في «جيتكس التقنية»
657 مليوناً قيمة الأعمال «المضمونة» في «جيتكس التقنية»


دبي: «الخليج»

بلغت قيمة الأعمال «المضمونة» في أسبوع «جيتكس التقنية 2018» في دبي، نحو 656,9 مليون درهم، فيما اعتبرت نسبة 98% من المشاركين في دورة العام الماضي، أن الحدث العالمي يعد منصة تسويق مثالية لها عن العام ككل، كما أكد نسبة 77% من المشاركين أن المعرض يعد نقطة دخول استراتيجية لاستهداف أسواق المنطقة وإفريقيا؛ وذلك وفقاً لاستبيان أجراه «مركز دبي التجاري العالمي»؛ الجهة المنظمة للحدث للعارضين والزوار.
أفاد الاستبيان أن 85% من نحو 100 ألف زاروا المعرض العام الماضي من نحو 140 دولة، يعدونه النقطة الأولى والوحيدة لمقابلة الشركات والمصادر العاملة بقطاعي تقنية المعلومات والاتصالات على مستوى العالم، كما يعد «أسبوع جيتكس للتقنية» الحدث الأبرز في القطاع لبناء صلات وعلاقات متينة مع المسؤولين الحكوميين ومن القطاع الخاص على حد سواء.
وتُقام الدورة ال39 من «أسبوع جيتكس للتقنية، والدورة الرابعة من جيتكس فيوتشر ستارز» في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 6 - 10 أكتوبر تحت شعار: «تآزر العقول واقتصاد التكنولوجيا»، وتستعد الدورة الجديدة لاستقبال أكثر من 100 ألف زائر متخصص من العاملين في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات.

5 محاور أساسية

وتصبغ الحدث العالمي 5 اتجاهات بارزة في مجال التكنولوجيا على مستوى دولة الإمارات والعالم تساهم في تشكيل وجه المستقبل التقني والتي تستحوذ على اهتمام القطاعات الحكومية والخاصة، فضلاً عن رواد التكنولوجيا والشركات والمؤسسات الناشئة.

الجيل الخامس

تمضي طفرة الجيل الخامس بنسق متسارع إلى الأمام، مبتكرة في طريقها تطبيقات وخدمات وحلولاً جديدة ستسهل الانتقال ضمن الصناعات المختلفة، وستساهم بنهاية الأمر في تشكيل طريقة معيشتنا وحياتنا.
ومن البث الترفيهي العالي الجودة على هواتفنا النقالة إلى المركبات الإلكترونية والمدن الذكية ومراقبة حالة المريض عبر الهواتف النقالة، ستقود تقنية الجيل الخامس القادة إلى تغيير قواعد اللعبة مع إدخالهم لخدمات وحلول وتطبيقات جديدة.
وسيسلط «جيتكس 2019» الضوء على التغيرات الكبيرة في مجال أنظمة الاتصالات وتقنية المعلومات مع بدء مشغلي شبكات الهاتف المتحرك ترقية شبكاتهم إلى الجيل الخامس ولن توفر تقنية الجيل الخامس خدمات نطاق عريض محسنة وسريعة فقط؛ بل ستسرع التواصل السريع جداً بين الأجهزة والأشخاص والأشياء مما يخلق بيئة مؤاتية ومحفزة للابتكارات الجديدة.

الذكاء الاصطناعي

لا يوجد جانب لن يتأثر بالأتمتة بشكل أو بآخر إنها العقول التي ستكون محور كل التقنيات الناشئة، والتي ستغير كل شيء من حولنا من التصنيع والصناعة الثقيلة إلى كل مجال للأعمال يتضمن تواصلاً مع متعاملين. وبالحقيقة، وسواء أكنت فرداً أو شركة أو أمة، فإن الذكاء الاصطناعي قد بدأ فعلاً بتغيير حياتك في مجالات أكثر مما تتصور.
ويجمع الذكاء الاصطناعي في جيتكس كل أصحاب الرؤى المستقبلية المخضرمين ليقوموا بنقلنا معهم خطوة إلى الأمام، وليوسعوا من مخيلاتنا في توقع طرق جديدة يمكن للذكاء الاصطناعي أن يحسن حياتنا فيها. عيش التجربة كلها هنا- عروض باهرة لأبرز الابتكارات العالمية في الذكاء الاصطناعي بدءاً من التطبيقات التي نعيشها في واقعنا الحالي كالمركبات ذاتية القيادة والروبوتات العاملة في الفنادق والمستشفيات إلى خدمات محادثة المتعاملين المشغلة بتقنية الذكاء الاصطناعي وحلول التعرف إلى الوجه والأمن السيبراني.

التنقل في المستقبل

تنطلق هذا العام خلال جيتكس للتنقل في المستقبل الذي يشمل مؤتمراً متخصصاً ومساحةً للعرض، اكتشف كيف تجهز المدن العالمية نفسها لإعادة تجديد جذرية في نظم النقل الحضري؛ حيث تركز تقنيات التنقل المستقبلي على تحسين وتطوير حلول النقل التي لن تحتاج بعد الآن إلى سائقين أو ملكية للمركبات أو حتى بنزين لتشغيل المركبات.
وستساهم خدمات وحلول جديدة في التخفيف من الاختناقات المرورية وتحسين الطاقة الاستيعابية لشبكات النقل، الأمر الذي سيوفر الوقت ويضيف المزيد من المساحات في المدن.
وسيطلع الزوار خلال الحدث على مركبات جديدة وحلول مبتكرة في شبكات النقل ونماذج أعمال باستخدام تقنيات التنقل الإلكتروني، وتكنولوجيا القيادة الذاتية ودراجات صغيرة إلكترونية والتنقل كخدمة (Maas) وغيرها الكثير.


المدن الذكية

تحدث تحولات رقمية جوهرية في المدن حول العالم؛ بهدف تحسين معيشة السكان، وتطوير خدمات القطاع العام، وخفض التأثيرات السلبية للتصنيع على البيئة.
ويمكن لكل جانب من جوانب العيش في المدن أن يصبح أفضل بفضل التكنولوجيا بدءاً من النقل إلى تطبيق القانون وإدارة النفايات وأنظمة مكان العمل. ويمكن تحقيق ذلك عبر استغلال البيانات الكبيرة وإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والبينة التحتية للحوسبة السحابية، إضافة إلى القدرات البرمجية العالية.
وتعد دبي حالياً ضمن أفضل مدن العالم في استخدام التكنولوجيا لتحسين حياة المقيمين فيها إلى جانب سنغافورة ولندن ونيويورك وسيؤول وبرشلونة؛ وذلك وفقاً لتقرير مؤشر المدن الذكية.
ويوفر جيتكس 2019 الفرصة المثالية لاستكشاف أكثر المبادرات والتقنيات والمشاريع الرائدة للمدن الذكية في مختلف فعاليات ومؤتمرات المعرض، والتعرف إلى كيفية تحول دبي وتطورها إلى مدينة الغد والمستقبل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق «أسعار الفاكهة» في سوق العبور اليوم ٢ أكتوبر
التالى ارتفاع أسعار النفط