مكاسب نصفية للأسهم.. والأجانب يضخون 3 مليارات

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دبي:أنور داود

تجاوزت أسواق الأسهم المحلية، التحديات «الجيوسياسية»، والعوامل السلبية العالمية، منها الحرب التجارية بين الصين وأمريكا، وتذبذب أسعار النفط، لتحل في المنطقة الخضراء، مسجلة مكاسب نصفية بنسبة 5.1% في سوق دبي المالي، و 1.32% في سوق أبوظبي للأوراق المالية، بعدما سيطرت الحركة الشرائية على تداولات المستثمرين الأجانب غير العرب في السوقين، بالإضافة إلى الشراء المؤسسي الذي حقق رقماً قوياً في سوق العاصمة.
جاء الدعم الذي شهدته الأسواق في الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، من قطاعي «البنوك» و«العقار»، لكن أسهم البنوك، كانت الداعم الأكبر وخاصة الأسهم القيادية مثل «الإمارات دبي الوطني» و«أبوظبي الأول»، إلى جانب «أبوظبي التجاري» و«الاتحاد الوطني» قبل الدمج، إلى جانب قياديات العقار «إعمار العقارية» و«الدار».
وشهد السوقان من يناير حتى يونيو 2019، سيولة تداولات بنحو 51.4 مليار درهم، موزعة ما بين 27.35 مليار درهم في سوق أبوظبي، و24.07 مليار درهم في سوق دبي المالي، فيما بلغت الكميات المتداولة من الأسهم خلال الفترة ذاتها نحو 25.2 مليار سهم، منها 7.6 مليار في سوق العاصمة، و17.6 مليار في سوق دبي، فيما بلغ إجمالي عدد الصفقات المنفذة في السوقين نحو 522.2 ألف صفقة.

129 نقطة مكاسب دبي

وتفصيلاً، سجل سوق دبي المالي ارتفاعاً بنسبة 5.1% خلال النصف الأول من العام الجاري، بعدما أضاف المؤشر العام للسوق نحو 129 نقطة مكاسب، ليغلق عند مستوى 2658.6، متخلياً عن أعلى مستوى له في إبريل 2019 عند 2834.8 نقطة، ومتجاوزاً أدنى مستوى في فبراير 2019 عند 2475.5 نقطة.
واستطاع السوق تجنب الخسائر في الربع الثاني من العام الجاري، ليغلق مرتفعاً بنسبة 0.90%، مضيفاً 24 نقطة مكاسب، بعدما ارتفع بنسبة 1.46% في يونيو، و5.02% في إبريل، متجاوزاً تراجع مايو بنسبة 5.3%.
حقق مؤشر سوق دبي المالي أول ارتفاع للنصف الأول منذ 2016، بعدما تراجع المؤشر العام للسوق بنسبة 3.93% في النصف الأول من 2017 بنسبة 3.93%، و16.3% في النصف الأول من 2018

دعم البنوك

وخلال النصف الأول 2019، تلقى السوق دعماً قوياً من ارتفاع مؤشر قطاع البنوك بنسبة 12.8% والتأمين 14% والصناعة 9.1% والاتصالات 2.39%، متجاهلاً تراجع الاستثمار والخدمات المالية 1.66% والعقارات 0.62% والسلع الاستهلاكية 14.87% والخدمات 10.98%.
وسجل سهم «الإمارات دبي الوطني» ارتفاعاً قياسية بنسبة 27.67% ليغلق عند 11.35 درهم، وسط تداولات بقيمة 1.55 مليار درهم، فيما ارتفع «دبي الإسلامي» 2.2% إلى 5.11 درهم، وسط تداولات بقيمة 3.6 مليار درهم، بينما تراجع «جي إف إتش» 2.55% إلى 0.879 درهم، بتداول 2.35 مليار درهم، وتراجع «أملاك» 25.9% إلى 0.272 درهم.

إعمار أقرب إلى 5 دراهم

سجل سهم «إعمار العقارية» ارتفاعاً بنسبة 8.23% إلى 4.47 درهم، بتداول 4.74 مليار درهم، كما ارتفع «إعمار مولز» 12.85% إلى 2.02 درهم، بتداول 1.3 مليار درهم، فيما تراجع «داماك العقارية» 38.74% إلى 0.925 درهم، بتداول 926.4 مليون درهم، «إعمار للتطوير» 8.39% إلى 4.04 درهم، بتداول 1.09 مليار درهم و«أرابتك» 20% إلى 1.52 درهم.
وفي «الاستثمار»، ارتفع سهم «شعاع كابيتال» 16.22% إلى 0.953 درهم، بتداول 197.4 مليون درهم، بينما تراجع «دبي المالي» 10.8% إلى 0.71 درهم، بتداول 326.1 مليون درهم، وسط استقرار «دبي للاستثمار»، بتداول 1.27 مليار درهم.
وفي التأمين، ارتفع سهم «سلامة» 32.88% إلى 0.586 درهم، بتداولات بلغت 870.2 مليون درهم، و «دار التكافل» 24.03% إلى 0.573 درهم.
كما ارتفع «العربية للطيران» 2.94% إلى 1.05 درهم، بتداول 555 مليون درهم، فيما تراجع «أرامكس» 1.17% إلى 4.24 درهم، بتداول 1.2 مليار درهم.

65 نقطة مكاسب أبوظبي

وارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية خلال النصف الأول 2019، بنسبة 1.32%، مضيفاً 65 نقطة مكاسب، ليغلق عند مستوى 4979.95 نقطة، مرتفعاً من أدنى مستوى له خلال الفترة ذاتها من 4670.9 نقطة، ومتخلياً عن أعلى مستوى له عند 5426.24 نقطة، حيث انخفض المؤشر في الربع الثاني 2019 بنسبة 1.87%، وسط تراجع يونيو 0.47%، ومايو 4.84%، وارتفاع إبريل 3.61%.

العقار يقفز 15%

وفي النصف الأول 2019، ارتفع قطاع «البنوك» 4.3%، و«العقار» 14.56%، وسط تراجع بقية المؤشرات القطاعية وعلى رأسها «الاستثمار والخدمات المالية» الذي سجل أكبر الخسائر بنسبة 49.67%، ثم «التأمين» 12.5% و«الصناعة» 13.16% و«الطاقة» 2.01% و«السلع» 14.85%.
وارتفع سهم «أبوظبي الأول» 4.68% ليغلق عند 14.76 درهم، بتداول 8.2 مليار درهم، كما ارتفع «أبوظبي الإسلامي» 18.21% إلى 4.61 درهم، و «رأس الخيمة الوطني» 7.14% إلى 4.5 درهم، و «العربي المتحد» 3.33% إلى 1.24 درهم.
وعلى صعيد قطاع العقار، ارتفع سهم «الدار العقارية» وحيداً بنسبة 18.13% إلى 1.89 درهم، بتداول 2.1 مليار درهم، فيما تراجع «رأس الخيمة العقارية» 12.73% إلى 0.432 درهم.
وفي الطاقة، ارتفع «أدنوك للتوزيع» 14.22% إلى 2.65 درهم، بتداول 431.5 مليون درهم، فيما تراجع «دانة غاز» 1.67% إلى 0.944 درهم، بتداول 1.05 مليار درهم، وتراجع «طاقة» 27.36% إلى 0.799 درهم.
أما أسهم الاستثمار، فتراجع «الواحة كابيتال» 53% إلى 0.94 درهم، بتداول 254.4 مليون درهم، و«إشراق للاستثمار» 14.8% إلى 0.392 درهم. وفي قطاع الاتصالات، تراجع سهم «اتصالات» 1.77% إلى 16.68 درهم، بتداول 3.03 مليار درهم.

تداولات الأجانب

وعلى صعيد التداولات حسب الجنسيات خلال النصف الأول 2019، سجل المستثمرون الأجانب غير العرب، محصلة شرائية في السوقين بنحو 3.13 مليار درهم، منها 942.4 مليون درهم في دبي، و 2.2 مليار درهم في سوق أبوظبي.
وبلغت مشتريات المستثمرين الأجانب غير العرب من الأسهم في السوقين نحو 20.8 مليار درهم، فيما بلغ إجمالي مبيعاتهم نحو 17.67 مليار درهم.

الخليجيون

كما سجل الخليجيون أيضاً محصلة شرائية بقيمة 186.4 مليون درهم، منها 29.5 مليون درهم في شركات سوق دبي، و157 مليون درهم في شركات سوق أبوظبي. وبلغت مشترياتهم نحو 3.67 مليار درهم، فيما بلغت مبيعاتهم نحو 3.48 مليار درهم.
أما المستثمرون العرب، فسجلوا محصلة بيعية بنحو 135.6 مليون درهم، منها 101 مليون درهم في دبي، و 34.6 مليون درهم في أبوظبي، حيث بلغ إجمالي مشترياتهم نحو 3.56 مليار درهم، فيما بلغت مبيعاتهم نحو 3.7 مليار درهم درهم.

المواطنون

وسجل المستثمرون المواطنون محصلة بيعية بلغت 3.2 مليار درهم، موزعة بواقع 870.8 مليون درهم في دبي، و2.31 مليار درهم في أبوظبي.
وبلغ إجمالي مشتريات المواطنين من الأسهم في السوقين نحو 24.3 مليار درهم، فيما بلغت مبيعاتهم نحو 27.5 مليار درهم.

2.6 مليار استثمار مؤسسي

وعلى صعيد الاستثمار المؤسسي في النصف الأول 2019، بلغ صافي استثمارات المؤسسات في السوقين نحو 2.67 مليار درهم، منها 1.98 مليار درهم في سوق أبوظبي، و 693 مليون درهم في سوق دبي المالي.
وبلغ إجمالي مشتريات المؤسسات من الأسهم في السوقين نحو 34.4 مليار درهم، فيما بلغ إجمالي المبيعات نحو 31.7 مليار درهم.
وبلغ إجمالي مشتريات الأفراد من الأسهم نحو 17 مليار درهم، فيما بلغت مبيعاتهم نحو 19.8 مليار درهم.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق