تعرف على حجم الدين الخارجي لمصر

أخبار اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

كشف البنك المركزي المصري، عن رصید الدین الخارجي في نھایة یونیو ٢٠١٨، والذي بلغ نحو 92.6 مليار دولار أمريكي بارتفاع قدره 13.6 ملیار دولار، بمعدل 17.2 ٪مقارنة بنھایة یونیو ٢٠١٧.

 

وأوضح التقرير السنوي للبنك المركزي المصري، أن ذلك الارتفاع جاء نتیجة لزیادة كل من صافى المستخدم من القروض والتسھیلات بنحو 13.2 ملیار دولار، وأسعار صرف معظم العملات المقترض بھا أمام الدولار الأمریكي بنحو 400 مليون دولار.

 

- ھیكل الدین الخارجي


تشیر بیانات الدین الخارجى حسب آجال الاستحقاق الأصلیة، إلى أن الدیون طویلة ومتوسطة الأجل المضمونة وغیر المضمونة بلغت نحو 80.3 ملیار دولار فى نھایة یونیو 2018 مثلت 86.7 % من إجمالى الدین الخارجى، وأن الدیون طویلة الأجل بلغت نحـو 69 ملیار دولار معظمھا من المؤسسات الدولیة والإقلیمیة، وودائع غیر المقیمین، والسندات والصكوك المصریة.

 

وأوضحت البيانات، أن الدیون متوسطة الأجل بلغت نحو 11.3 ملیار دولار، أما بالنسبةللدیون قصیرة الأجل فقد بلغت نحو 12.3 ملیار دولار بما یعادل13.3% من إجمالي الدین.

 

- الدین الخارجى متوسط وطویل الأجل

 

یشیر ھیكل الدین الخارجي متوسط وطویل الأجل في نھایة یونیو ٢٠١٨ إلى أن القروض الثنائیة المعاد جدولتھا نحو 3.7 ملیار دولار، وأن القروض الثنائیة الأخرى بلغت نحو 7.6 ملیار دولار، بلغت تسھیلات المشترین والموردین نحو 8.4 ملیار دولار، والمدیونیة المستحقة للمؤسسات الدولیة والإقلیمیة نحو 28.4 ملیار دولار.


وبلغ رصید السندات والصكوك المصریة بالخارج (حیازة غیر المقیمین) نحو 14.3 ملیار دولار، تمثلت فیما یلي، سندات سیادیة مصدرة في الخارج فى أبریل ٢٠١٠ بلغ رصیدھا نحو ملیار دولار وتستحق على شریحتین بحلول عامي ٢٠٢٠ و٢٠٤٠، ةسندات أوروبیة مصدرة بالیورو في أبریل ٢٠١٨ بلغ رصیدھا نحو 2.2 ملیار دولار، وتستحق على شریحتین بحلول عامى ٢٠٢٦ و٢٠٣٠، وسندات أوروبیة مصدرة بالدولار في یونیو ٢٠١٥، ینایر ٢٠١٧، مایو ٢٠١٧، فبرایر ٢٠١٨ بنحو 11.1 ملیار دولار.

 

وبلغت الودائع طویلة الأجل من الدول العربیة نحو 17.4 ملیار دولار، وبلغت الدیون غیر المضمونة المستحقة على القطاع الخاص نحو 459.9 مليون دولار.

 

الدین الخارجي قصیر الأجل

 

بلغ رصید الدین الخارجي قصیر الأجل في نھایة یونیو ٢٠١٨ نحو 12.3 ملیار دولار بما یمثل 13.3% من إجمالي الدین الخارجي و27.8 ٪ من؛صافى الاحتیاطیات الدولیة، وبزیادة تقدر بنحو 9.3 ملیون دولار مقارنة بنفس الفترة من السنة المالیة السابقة، وجاء الارتفاع في رصید الدین الخارجي قصیر الأجل محصلة لكل من زیادة القروض النقدیة والتسھیلات التجاریة قصـیرة الأجل بنحو 49.5 ملیون دولار لتصل إلـــى 8.5 ملیار دولار، وانخفاض ودائع غیر المقیمین قصیـرة الأجل بنحو 40.2 ملیـون دولار لتبلغ نحو 3.8 ملیار دولار.

 

- الدین الخارجى حسب القطاع المدین

 

ارتفع الدین الخارجي المستحق على الحكومة المركزیة ووحدات الحكم المحلي بنحو 12.8 ملیـار دولار لیصل إلـى نحو 47.6 ملیار دولار في نھایة یونیو ٢٠١٨ وبما یمثل 51.4 ٪ من إجمالى الدین الخارجي، كما ارتفع الدین المستحق على كل مـن البنوك بحوالي 2 ملیار دولار لیصل إلى نحو 6 ملیــار دولار، والقطاعات الأخرى بنحو 2.6 ملیار دولار لیصل إلى نحو 12.4 ملیار دولار، بینما انخفض الدین المستحق على السلطة النقدیة بنحو 3.8 ملیار دولار لیصل إلـى نحو 26.6 ملیار دولار.

 

- الدین الخارجي حسب العملات

یتضح من توزیع الدین الخارجى حسب العملات الرئیسیة المكونة لها، استحواذ الدولار الأمریكى على النصیب الأكبر من إجمالى المدیونیة الخارجیة بأھمیة نسبیة 63.5% ،نظــرا نظرا لوجود التزامات قائمة بالدولار تستحق لدول دائنة بخلاف الولايات النحدة يليه اليورو بمانسبته 15% ثم وحدات السحب الخاصة بنسبة 11.4% واليوان الصيني بنسبة 2.9% والدينار الكويتي بنسبة 2.7% والين الياباني بنسبة 2.6%.

 

- الدین الخارجي حسب الدول والجھات الدائنة

یتضح من توزیع الدین الخارجي فى نھایة یونیو ٢٠١٨ وفقا للدول والجھات الدائنة أن 28.4 ملیار دولار تستحق للمؤسسات الدولیة والإقلیمیة، ونحو 23.1 ملیار دولار تستحق للدول العربیة تمثل أغلبھا فى (السعودیة بنسبة 9.3 ٪و الامارات 9.3 ،٪الكویت 5.5 ،% ونحو 14.3 ملیار دولار رصید السندات والصكوك المصریة المصدرة في الخارج حیازة أجانب.

 

وتستحق نحو 14.7 ملیار دولار لأھم خمسة دول أعضاء في نادي باریس ھى ألمانیا 7.7%، والیابان 2.5%، وفرنسا 2.2%، والمملكة المتحدة 2%، والولایات المتحدة الأمریكیة 1.6%، في حین یستحق للصین نحو 5.1 ملیار دولار بنسبة 5.5% من إجمالى الدین الخارجي.

 

بلغت أعباء خدمة الدین الخارجي نحو 13.2 ملیار دولار خلال السنة المالیة ٢٠١٧/٢٠١٨ ،حیث بلغت ثانیا-أعباء خدمة الدین الخارجى، الأقساط المسددة نحو 11.1 ملیار دولار، والفوائد المدفوعة 2.1 مليار دولار متضمنة الفوائد على الودائع والسندات، والفوائد المدفوعة نحو 2.1 ملیار دولار متضمنة الفوائد على الودائع والسندات خلال السنة).

 

- مؤشرات الدین الخارجي

 

جاءت مؤشرات الدین الخارجي لمصر في الحدود الآمنة وفقا لتصنیف صندوق النقد والبنك الدولیین، وبمقارنتھا بنظیراتھا لمجموعات دول الأقالیم الاقتصادیة یتضح أن نسبة الدین الخارجى للناتج المحلي الإجمالي بلغت نحو 37% في نھایة یونیو ٢٠١٨ و 65.1% لدول شرق ووسط أوروبا و 44.7 % لدول أمریكا اللاتینیة والكاریبى).

 

- بلغت نسبة الدین الخارجي قصیر الأجل إلى إجمالي الدین الخارجي نحو 13.3% في نھایة یونیو 2018 و نحو 21.1% لدول شرق ووسط اوروبا و 14.2% لدول أمریكا اللاتینیة والكاریبي؛ و بلغت 0% لدول شرق ووسط اوروبا 42% لدول أمریكا اللاتینیة والكاریبى.

 

كما بلغت الارتباطات الجدیدة على القروض والتسھیلات خلال السنة المالیة ٢٠١٧/٢٠١٨ ، 9.1 ملیار دولار مقابل 6 ملیار دولار خلال السنة المالیة ٢٠١٦/٢٠١٧، ویرجع ذلك إلى زیادة القروض المرتبط علیھا من المؤسسات الدولیة والإقلیمیة خاصة المؤسسة الدولیة الإسلامیة لتمویل التجارة والبنك الأوروبي لإعاد لإعادة الإعمار والتنمية والوكالة الفرنسية للتنمية بينما انخفضت القروض الثنائية المرتبط عليها حيث سجلت 600 مليون دولار مقابل 1.8 مليار دولار خلال 2016/2017.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق