قفزة جديدة في سعر الذهب أول يوم عمل بعد إجازة عيد الفطر

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

ارتفعت أسعار الذهب فجأة اليوم مع زيادة الأسعار العالمية في البورصات العالمية في أول يوم عمل بالصاغة المصرية بعد إجازة عيد الفطر، وحقق سعر الذهب مستوى جديدًا من الأسعار لم يصل له من قبل، حيث ظلت الأسعار مستقرة خلال الفترة الماضية والتي كانت تعكس مستويات الأسعار العالمية .

وحققت السوق المحلية زيادة في سعر الذهب مفاجئة اليوم الاثنين 17 مايو 2021 بعد زيادة الأسعار العالمية في البورصات الدولية، فيما تشير التحليلات إلى أن هناك ارتباطا وثيقا بين معدلات الطلب وحجم المعروض وأنهم أهم العوامل المؤثرة في زيادة أو تراجع الأسعار .

وقال أمير رزق، رئيس شعبة تجار الذهب، في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»، الإثنين، إن هناك عوامل دولية كانت وراء الارتفاع اهمها الاعلان عن تراجع عوائد السندات الامريكية لمدة 10 سنوات، موضحا انها من اهم المؤثرات في تحركات سعر الذهب العالمية سواء ارتفاعا أو انخفاض .

سعر الذهب اليوم الاثنين 17 مايو 2021 :

سجل سعر الذهب عيار 21: 796 جنيها للجرام .

سعر الذهب عيار 18: 682 جنيها للجرام .

سعر الذهب عيار 24: 903 جنيهات للجرام .

سعر الذهب عيار 21: 796 جنيها للجرام .

سعر الجنيه الذهب 6370 جنيها .

اسباب ارتفاع سعر الذهب اليوم عالميا ومحليا :أكد خبراء الذهب أن العرض والطلب هما أهم مؤثرين في مستويات سعر الذهب عالميا بالاضافة إلى تحركات أسعار الفائدة الأمريكية، وبالنسبة للفترة الحالية كانت هناك مؤشرات على زيادة الطلب خاصة من جانب العالم العربي في اطار الاحتفال بعيد الفطر وتكون عادة فرصة لمضاربي الذهب لشراء كميات من الذهب في وقت سابق مع توقعات اتجاه الاسعار للزيادة وبالتالي تحقيق أرباح كبيرة .

كانت أسعار الذهب العالمية تدور في مستويات ما بين 1770 و1780 دولارا للأونصة ولكن خلال الأيام القليلة الماضية تجاوزت الأونصة معدل الـ 1800 دولار، وبلغ سعر الذهب العالمي اليوم 1850 دولارا للأونصة .

هل تشهد أسواق الذهب نشاطا في المبيعات؟ :

بحسب تقديرات التجار كل عام بالتزامن مع الاحتفالات والاعياد تشهد هذه الفترات عادة زيادة في المبيعات ونشاط ورواج واضح في اسواق الذهب خاصة في الدول العربية ومن بينها مصر ولكن في ظل الوضع الحالي لم تكن مؤشرات الزيادة في المبيعات كبيرة بصورة واضحة .

قرار مفاجئ يضرب سوق المبيعات :

جاء قرار الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء بتطبيق مواعيد جديدة لاغلاقات المحلات بداية من امس الخميس ليقضي على آمال التجار في زيادة المبيعات خلال الاسبوع الاخير من شهر رمضان وهو الاسبوع السابق عن عيد الفطر، كما شهدت ايام اجازة عيد الفطر السابقة حالة واضحة من ركود المبيعات في المحلات والصاغة رغم انها احد النشاطات القائمة والمستمرة خلال فترة الاجازة .

ويقول نادي نجيب عضو شعبة تجار الذهب إن مبيعات الاعياد عادة تكون تعويض عن فترة الركود الكبيرة التي يشهدها شهر رمضان، موضحا أن انشغال الاسرة المصرية بطلبات رمضان تقلل من فرصة شراء الذهب ولكن يكون هناك عادة نشاط في المبيعات ملحوظ في الاسبوع الاخير من رمضان وقبل حلول عيد الفطر .

وترتبط الاعياد بالاحتفالات والمناسبات السعيدة التي تصاحبها شراء القطع الذهبية بحسب نادي نجيب، ولكن خلال العام الحالي ورمضان 2021 جاء القرار الحكومي الخاص باغلاق المحلات ليقضي على هذه الآمال تماما. وقال: ان فترة النهار تكون درجات الحرارة مرتفعة بصورة كبيرة بالاضافة إلى انشغال من يرغب في الشراء بتوقيت العمل وتتبقى الفرصة الاكبر في الوقت التالي للافطار، ولكن مع قرار اغلاق المحلات بداية من الساعة التاسعة مساء لم تعد هناك فرصة مناسبة لشراء الذهب وبالتالي لم تعد هناك فرصة لزيادة المبيعات وتعويض الركود الذي شهدته السوق في شهر رمضان .

اسباب ارتفاع الاسعار العالمية :

يقول امير رزق ان هناك عوامل متعددة وراء ارتفاع الاسعار العالمية للذهب ولكن يبقي العامل الاهم هو تراجع سعر الفائدة على السندات الامريكية لمدة 10 سنوات فانها تؤدي إلى ضغوط على اسعار الذهب العالمي، ياتي هذا بالتزامن مع زيادة معدل التضخم في الاقتصاد الامريكي ليظل الذهب وبريقه احد الملاذات الامنة لرؤوس الاموال وقت تراجع الاقتصاديات الدولية وزيادة معدلات التضخم في احد اهم اقتصاديات العالم وهو الاقتصاد الامريكي .

أخبار ذات صلة

0 تعليق