القروي يقر بالهزيمة ويعلن دخول حزبه في مشاورات

القروي يقر بالهزيمة ويعلن دخول حزبه في مشاورات
القروي يقر بالهزيمة ويعلن دخول حزبه في مشاورات

أقر المرشح للانتخابات الرئاسية في تونس نبيل القروي، مساء الأحد، بالهزيمة أمام منافسه قيس سعيد وهنأه بالفوز، لكنه أعلن دخول حزبه في مشاورات لم يكشف عن طبيعتها.

وقال نبيل القروي في ندوة صحفية عقدها بعد الإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات، إن ”البلاد وصلت الى مرحلة تنظيم انتخابات حرة ونزيهة، ولكن ما حصل اليوم أبعد ما يكون عن هذا الحلم“، متسائلًا: ”ماذا كان يمكن أن يحصل لو لم أسجن؟“.

واعتبر القروي، أن ما جرى خلال عملية الاقتراع، تجاوز كل الحدود خصوصًا الاعتداء على أنصاره وضربهم، مضيفًا ”كان لي مشروع للتونسيين وللفقراء وتعاهدت مع الفقراء وفتحت لهم قلبي بصدق، لكن المشوار مازال متواصلًا، فنحن الكتلة الثانية في البلاد وستكون متماسكة وسندافع عمن صوّت لنا“.

وأكد بأنه ”حُرم من القيام بالحملة الانتخابية ظلمًا ولم يتوفر له في الانتخابات مبدأ تكافؤ الفرص، لطرح برنامجه الذي يقوم على تفسير الأفكار والبرامج“، وفق تعبيره.

وأضاف بأن ”تكافؤ الفرص ليس الظهور في الإعلام قبل الانتخابات بـ48 ساعة“، مشيرًا إلى أنه ترشح للانتخابات رغم الظروف النفسية التي تعرض لها، وأصر على استكمال المشوار وتوجه إلى مناظرة مع قيس سعيد، معلنًا الانطلاق في مشاورات داخل حزبه دون أن يكشف عن طبيعتها.

وكانت شركة ”سيغما كونساي“، أعلنت مساء الأحد عن فوز المرشح المستقل قيس سعيد بنسبة 76.9% مقابل 23% لمنافسه نبيل القروي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق لقاء علماء صور هنأ اللبنانيين بالاستقلال
التالى بعد تخلصها من الوزن الزائد.. 15 صورة تبرز رشاقة أيتن عامر فى عيد ميلادها