تركه والده في سيارة ساخنة مع أخته التوأم

تركه والده في سيارة ساخنة مع أخته التوأم
تركه والده في سيارة ساخنة مع أخته التوأم


ليست الحالة الأولى التي يتكرر فيها هذا المشهد المؤلم، فاليوم أب آخر ينسى طفليه التوأم داخل السيارة ويذهب إلى عمله، ليموتا من الاختناق والحرارة، ويندم في يوم لا ينفع فيه الندم.

أعلنت الشرطة عن وفاة رضيع يبلغ من العمر 11 شهرًا فقط بعد ما تركه والده هو وأخته التوأم في سيارة ساخنة لساعات بينما ذهب إلى هو إلى عمله في شركة صاني كينج هوندا للسيارات في أكسفورد بولاية ألاباما الأمريكية.

تم استدعاء الشرطة إلى وكالة بيع السيارات يوم الجمعة قبل الظهيرة، وعندما وصلوا علموا أن الطفل وأخته التوأم تركا في السيارة لأكثر من 3 ساعات، كما صرح رئيس الشرطة بيل بارتريدج لشبكة إن بي سي نيوز.

ولم يتذكر الأب بأنه نسيهما في السيارة إلا بعدما تلقى اتصال من الأم التي كما يقولون "قلبها حس"، فاتصلت لتسأل عن الرضيعين، قفز الأب خارج المكتب ونزل إلى السيارة ليجد الإبن قد فارق الحياة، بينما استطاعوا إنقاذ الطفلة.

وصرح محقق مقاطعة كالهون بأن "وفاة الصبي كانت بسبب الحرارة"، بينما رفضت شركة بيع السيارات التعليق على الحادث، ووفقًا لمجلس السلامة القومي الأمريكي، فقد توفي 43 طفلًا في حادث سيارة بالاختناق في الولايات المتحدة حتى الآن هذا العام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بعد احتراقها.. "القاهرة" توجه بإعادة ترميم كنيسة مارجرجس
التالى أهم الأخبار