"نعومي كامبل" تتعرض لموقف عنصرى فى فرنسا

الدستور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعرضت عارضة الأزياء الشهيرة نعومي كامبل، لموقف غاية فى العنصرية، أثناء محاولتها دخول أحد الفنادق المعروفة فى جنوب فرنسا، بسبب لون بشرتها السوداء.

قالت نعومي إنه تم منعها هى وصديقها من الدخول للفندق، مع العلم أنه كان بحوزتهما دعوتين مدون عليهما اسمهما لحضور حدث مقام بالمكان.

وأضافت العارضة السمراء أن موظفى الدخول أخبروها بأن المكان قد امتلأ بالكامل، وهو غير الحقيقة تمامًا حيث كان الرد منعا لدخولها ولكن بدبلوماسية.

لتكشف عارضة الزياء لمجلة Paris Match، إن الموقف كان فى غاية القُبح، بسبب قوانين الفندق التى تمنع دخول أصحاب البشرة السوداء المكان.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق