هل يجوز للمشجع المسافر لمشاهدة المباراة الصلاة في الحافلة.. عالم أزهري يجيب

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الشيخ عبد الحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوى بالأزهر سابقا إنه لا يجوز للجماهير المسافرة لمشاهدة المباريات الصلاة في الحافة خاصة صلاة الفريضة فيجب ان تكون على الأرض، أما النافلة فلا بأس من أدائها في الحافلة أو أي وسيلة مواصلات.

وأضاف الأطرش لـ "صدى البلد " ردا على سؤال شخص يقول: "هل يجوز أداء الصلاة في الحافلة وأنا في طريقي للقاهرة لمشاهدة المباراة"؟ قائلا: إذا كان هناك متسع من الوقت بحيث يمكن أن يؤدي هذه الصلاة فى وقتها بعد أن ينزل من وسيلة المواصلات فالأولى فى هذه الحالة أن يؤخر الصلاة إلى حين النزول من وسيلة المواصلات أو أن يكون هناك جمع ما بين هذه الصلاة وما قبلها أو ما بعدها فى وقت يسمح بذلك فيجوز".

وأوضح : "أما إن لم يكن هناك متسع من الوقت ولا يستطيع أن ينزل من وسيلة المواصلات لأداء الصلاة، فمما لا ريب فيه أنه يجوز أخذا بقول بعض أهل العلم في ذلك بتحرى القبلة ويفعل ما يستطيع من الأركان ولا يسقط ركنا من أركان الصلاة إلا إذا عجز عن أدائه كما هو".

وتابع: إن اقترب المسافر من بلده في طريق عودته فيُسنّ له القصر والجمع بين الصلوات أيضًا، حيث إن حكم السفر يبقى متعلّقًا به.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق