السيسي: مصر لن تدخر جهدا لدعم وتعزيز عمل منظمة التعاون الإسلامي

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن منظمة التعاون الإسلامي العريقة ستحتفل في سبتمبر المقبل بمرور 50 عامًا على تأسيسها وهو ما يجب أن يمثل فرصة مهمة لتقييم مسيرتنا ودراسة أوجه التطوير والدعم لآليات عمل المنظمة لتتواكب مع معطيات العصر الحديث ومتطلبات تحقيق السلم والتنيمة لشعوب العربية، ومقتضيات الدفاع عن ديننا الحنيف.

وأكد السيسي، خلال القمة الإسلامية الرابعة عشر، أن مصر لن تدخر جهدا لدعم وتعزيز عمل منظمة التعاون الإسلامي باعتبارها المظلة الرئيسية للعمل الإسلامي المشترك في مختلف المجالات، وستحرص مصر على الاستمرار في المشاركة بفاعلية في مختلف المبادرات التي تطلقها المنظمة إيمانا بأن مقتضيات المسؤولية وحجم التحديات التي يواجهها عالمنا الإسلامي تتطلب وحدة الكلمة والصف، بتلك الوحدة نستطيع أن نواجه موجة غير مسبوقة من توتر سياسي وأمني تجتاج عالم الإسلام وتهدد بإزالة الدول من جذورها وتحويلها من فضاء رحب.

وتابع: "ما لا شك فيه أن ظاهرة الإرهاب بمختلف أشكالها وما يواكبها من تطرف ديني وانتشار لخطاب الكراهية والتمييز تأتي على رأس التحديات التي تواجه عالمنا الإسلامي بل والإنسانية جمعاء".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق