بريتني سبيرز تعيد أجواء رقصها بالثعبان على أغنية «I'm a Slave» وتصدم جمهورها

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

أعادت المغنية الأمريكية «بريتني سبيرز» أجواء نجاحاتها قبل مايزيد عن 20 عاما، بتقديم أغانيها وذكرياتها عنها وإعادة تجسيد مقاطع من أشهر كليباتها الراقصة ومشاركتها مع متابعيها عبر حسابها الرسمي على «انستجرام» والبالغ عددهم 30 مليون متابع حتى الآن.

بريتني سبيرز

وظهرت «سبيرز» وهي ترقص على نغمات أغنيتها «I'm a Slave» التي قدمتها في حفل توزيع جوائز «mtv» الموسيقية، عندما حملت ثعبانا ضخما أصفر اللون، وقتها التف حول رقبتها وكتفيها، لكن «سبيرز» ظهرت خلال الفيديو في غرفة معيشتها مؤكدة لمتابعيها أنها تذكرهم بمشاهدها.
وعلقت «سبيرز» خلال الفيديو: قد حملت ثعبانًا مرة واحدة لكنني قررت المضي قدمًا بعد 20 عامًا وبعدما أصبحت الأم لأحمل ثعبانًا بنفسي !، مرتدية فستانا أخضر اللون على هيئة جلد ثعبان، خلافا لما توقعه جمهورها من حملها لثعبان حقيقي، لتتلقى تعليقات من بعض متابعيها «خدعتينا»، بعدما شوّقت جمهورها وتوقعوا حملها ثعبانا حقيقيا.

بريتني سبيرز

وتعرضت «سبيرز» لتخبطات شهدها مشوارها الغنائي بعد إنجابها طفليها واتجاهها لتناول العقاقير المهدئة ما دفع والدها لطلب الوصاية المادية على ثروتها، ولاتزال محل النزاع إذ تحاول «سبيرز» التخلص من سيطرة والدها عليها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق