خلدون جابر بعد إطلاق سراحه: لن أستسلم.. وصورة تظهر تعرضه للضرب المبرح (فيديو)

أطلق القضاء العسكري سراح الشاب خلدون جابر الذي أُوقف أمس بعد تظاهرة شارك فيها في محيط القصر الجمهوري.

 

 

وكان المدعي العام التمييزي القاضي غسان عويدات أبلغ وفد المحامين والناشطين الذي توجه الى قصر عدل بيروت للمطالبة بالكشف عن مصير جابر، أن "قرار تخليته اتخذ، وسيطلق سراحه من مقر الشرطة العسكرية". لذلك، وبعدما تبلغ المتظاهرون ان جابر تم نقله الى مخفر حبيش تمهيدا لتخلية سبيله، توجه عدد منهم الى محيط المخفر في رأس بيروت، حيث نفذوا وقفة إحتجاجية وتضامنية معه.

 

 

وبعد خروجه من مخفر حبيش قال جابر: "سنبقى في الشارع ونكمل في الثورة". واقال: "لقد اقتادوني من وزارة الدفاع إلى المستشفى العسكري ثمّ إلى الشرطة العسكرية في الصياد. إنّ هتافاتنا من الطريق العام إلى بعبدا هي التي كانت تزعجهم . كنّا نهتف ضدّ جميع القوى السياسية وليس ضدّ الرئيس وأنا باقٍ في الساحات مع جميع الناس الأوفياء ولن أستسلم".

 

وكان ناشطون تداولوا صورة لجابر بعد خروجه من السجن تظهر بوضوح تعرضه للضرب.

 

 

 

 

 

 

 

23232-637093460038322073.jpg

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى غارة أمريكية جديدة استهدفت قوات الحشد الشعبي في بغداد