الجامعة العربية تندد بالخطط العدوانية التركية ودمشق تتعهد بالتصدي

الجامعة العربية تندد بالخطط العدوانية التركية ودمشق تتعهد بالتصدي
الجامعة العربية تندد بالخطط العدوانية التركية ودمشق تتعهد بالتصدي

ندّد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط، الأربعاء، بخطط تركيا لشن عملية عسكرية داخل سوريا، مؤكداً أنها تهدد وحدة سوريا، وتفتح الباب أمام مزيد من التدهور في الموقفين الأمني والإنساني، فيما توعدت دمشق بالتصدي لأي هجوم تركي.
وأعرب أبوالغيط، في بيان، عن قلقه وانزعاجه حيال الخطط المعلنة، والاستعدادات الجارية من جانب تركيا للقيام بعملية عسكرية في العمق السوري، قائلاً إن «هذه العملية المزمعة من جانب أنقرة تمثل انتهاكاً صريحاً للسيادة السورية، وتهدد وحدة التراب السوري».
وأضاف أن التوغل التركي المحتمل في الأراضي السورية يهدد بإشعال المزيد من الصراعات في شرق سوريا، وشمالها، وقد يسمح باستعادة ما يسمى تنظيم «داعش» الإرهابي بعض قوته.
وأوضح أن التدخلات الأجنبية في سوريا «مدانة ومرفوضة» أيّاً كان الطرف الذي يمارسها، مؤكداً ضرورة إعطاء دفعة للعملية السياسية بعد تشكيل اللجنة الدستورية، وليس الانخراط في مزيد من التصعيد العسكري. وأشار البيان إلى أن المجلس الوزاري للجامعة العربية أكد في اجتماعه الأخير، الشهر الماضي، إدانة التدخلات الخارجية في عموم سوريا، مطالباً الجانب التركي بسحب قواته من كل الأراضي السورية.
بدورها، نددت دمشق، الأربعاء، بنوايا أنقرة العدوانية، متعهدة بالتصدي لأي هجوم تركي. وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية، في بيان نقله الإعلام الرسمي، إن بلاده «تدين بأشد العبارات التصريحات الهوجاء، والنوايا العدوانية للنظام التركي، والحشود العسكرية على الحدود السورية»، مؤكداً «التصميم والإرادة على التصدي للعدوان التركي بكل الوسائل المشروعة». وأوضح المصدر أن «السلوك العدواني لنظام أردوغان يظهر بجلاء الأطماع التوسعية التركية في الأراضي السورية، ولا يمكن تبريره تحت أي ذريعة».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الإمارات تدعم كهرباء حضرموت بباخرة مشتقات نفطية
التالى أخبار فلسطين