معامل تحليل العيّنات بمعاهد بحوث وزارة الزراعة..حائط الصدّ وصِمام الأمان للأمن الغذائى

تلعب معامل معاهد البحوث، بمركز البحوث الزراعية، التابع لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، فى قطاعات وإدارات الوزارة والمحافظات، وفى الموانى المصرية، دوراً كبيراً وهاماً وحيوياً، فى تأمين المُنتجات الزراعية، على المستويين، الداخلى المحلى، لسد احتياجات حوالى 100 مليون مواطن مصرى، وكذلك على المستوى الخارجى، من خلال عمليات تصدير المنتجات الزراعية، وخاصة إذا علمنا أن لدينا إنتاج زراعى من الخضر والفاكهة، يتجاوز الـ 40 مليون طن سنوياً، منها حوالى 5 ملايين طن تأخذ طريقها للتصدير، وهى ثِمار زراعة خيرات حوالى 10,5 مليون فدان.

صورة-من-معامل-كلية-الزراعة-جامعة-أسيوط
معامل بحوث الزراعة 

 

معامل البحوث وتحليل الأغذية

وتتعدد نوعيات وأحجام وأنواع واستخدامات، معامل التحاليل والبحوث بوزارة الزراعة، فمنها مايختص بتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة، فى المنتجات الزراعية، وهناك مايختص بتحليل الفيروسات والميكروبات والبكتيريا والفطريات، فى المنتجات الزراعية واللحوم والأغذية، المستوردة من الخارج، وهناك ماهو مخصص فقط، لاكتشاف مرض العفن البُنّى فى البطاطس، إلى جانب معامل الكشف عن الأمراض، فى الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية ونحل العسل، وتتوزع هذه المعامل، بأكثر من إدارة وقطاع وميناء، لتكون حائط الصدّ الذى يحمى مصر والمصريين، من الأمراض النباتية والحيوانية القادمة من الخارج، وكذلك التحذير من ارتفاع نسبة المبيدات والعناصر الثقيلة، فى المنتجات الزراعية، وغذاء المصريين، وأيضا صادراتنا للخارج، التى هى سُمعتنا وطريقنا إلى العالمية. 

ghty67888999
فى معامل بحوث وزارة الزراعة 

 

معمل المُمرِضات النباتية الحجرية

كانت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، قد أعلنت عن حصول معمل المُمرضات النباتية الحجرية، التابع لمعهد بحوث أمراض النباتات، بمركز البحوث الزراعية، على الاعتماد الدولي من المجلس الوطنى للاعتماد "الايجاك"، طبقا للمواصفة الدولية آيزو 17025 فى نسختها المُحدّثة، (ISO/17025: 2017)، بحيث يتم إضافة أنواع جديدة من الأمراض النباتية الحجرية، وقد جاء ذلك وفقاً لتقرير رسمي، تلقاه وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، من الدكتور أشرف خليل، مدير معهد بحوث أمراض النباتات، ولفت الدكتور أشرف خليل، إلى أن المعمل أصبح بذلك أول معمل معتمد، لفحص وتشخيص الأمراض النباتية، حيث يقوم بإجراء تحليل المخاطر لتلك الآفات، وأوضح الدكتور أشرف خليل، أنه تم زيادة قدرة المعمل، لإجراء عمليات الفحص والتشخيص، بإضافة طرق كشف حديثة، للعديد من المُمرضات النباتية الحجرية، ولشتلات الفراولة والنخيل ومواد إكثار الموالح، وثمار بعض محاصيل الفاكهة، وأشار الدكتور أشرف خليل، إلى أن هذا الاعتماد ساهم في زيادة الثقة في النتائج الصادرة عن المعمل، باعتبار أن المعهد هو الجهة المرجعية الوطنية للأمراض النباتية، وهو ما يعزز الإجراءات الحجرية المصرية، التي تُتّخذ لمنع تسرب أى أمراض نباتية ضارة، والتي من الممكن أن تهدد الاستثمارات في مجال الزراعة، وتقلل من فاعلية برامج التنمية الوطنية، وأضاف الدكتور أشرف خليل، أن المعمل يسعى  ليكون بيتاً للخبرة، لأعمال الفحص والتشخيص، كما يطمح أن يكون المعمل المرجعى الأساسى، للعديد من الأمراض النباتية الفطرية، في منطقة الشرق الأدنى وشمال افريقيا.

fr5678999999
حماية النباتات من الأمراض

 

حائط الصدّ وصِمام الأمان

من ناحيته، قال الدكتور محمد عبادى، الخبير بشؤون الزراعة والإنتاج الحيوانى والداجنى والسمكى، إن وجود معامل تحليل العينات، للمنتجات الغذائية الزراعية والحيوانية، قادمة من الخارج أو مُنتَجة محليّاً، أوسيتم تصديرها للخارج، تُعتبر حائِط الصدّ وصِمام الأمان، فى حماية صحة المواطن المصرى، وكذلك حماية صحة من يستوردون منتجاتنا الزراعية، وهو ما يترك أثره الطيب، على ارتفاع معدلات تصدير الحاصلات الزراعية، والذى تخطى حاجز الـ 5 ملايين طن، من البطاطس والطماطم والبصل والموالح والفراولة والمانجو والعنب وغيره من الزراعات، وبالتالى تعود الفائدة على الفلاح والمزارع والمستثمر المصرى، وكذلك على الاقتصاد القومى.  

tissue-labs-2-660x330
معامل البحوث الزراعية

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الجيش الأميركي ينقل اثنين من أخطر عناصر داعش إلى خارج سوريا
التالى الموازنة الى الاقرار ضمن المهل الدستورية