الحرس الثوري ينشئ جزيرة «ترفيهية» قبالة كيش

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعمل مجموعة شركات مملوكة للحرس الثوري الإيراني، تسيطر على قسم كبير من الاقتصاد الإيراني، على إنشاء جزيرة صناعية في الخليج العربي قبالة جزيرة كيش، لاستخدامها «للأغراض الترفيهية والسكنية».

ومع اشتداد العقوبات الأمريكية وتضييق الخناق الاقتصادي على إيران، بات الحرس الثوري يبحث عن مصادر تمويل جديدة له لتغطية نفقات التدخلات العسكرية الخارجية، ودعم الجماعات والميليشيات الموالية لطهران في المنطقة.

ووفقاً لوكالة «تسنيم» المقربة من الحرس، فإن إنشاء هذه الجزيرة جاء وفق مذكرة تفاهم، وقعت بين قائد قاعدة «خاتم الأنبياء» سعيد محمد إسلامي، والمدير الإداري لإدارة المنطقة الحرة في كيش، غلام حسين مظفري، أول أمس الجمعة. وقال مظفري إنه «من خلال تطبيق مذكرة التفاهم، فإن المنطقة الحرة في كيش ستمتلك الجزيرة الاصطناعية بمساحة 500 ألف متر مربع (حوالي 12 فداناً)».

وتعتبر قاعدة «خاتم الأنبياء» للإنشاءات، الفرع الاقتصادي للحرس الثوري الإيراني، الذي يضم أربعة أقسام تنشط في مجالات مختلفة، بما في ذلك مشاريع النفط والطاقة والاتصالات. وانخرط الحرس الثوري الإيراني في أنشطة اقتصادية وتجارية مباشرة بعد 1988، لكن دوره الاقتصادي توسع بشكل كبير في السنوات ال 15 الماضية، مما أدى إلى جدل وصراع بين أجنحة النظام الإيراني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق