السعدي : لهذه الأسباب تمزق القوى الجنوبية وتفرقها أثبت فشلها

عدن الغد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أوضح الكاتب والسياسي الجنوبي المعروف، عبدالكريم السعدي، إن تمزق القوى الجنوبية وتفرقها وبحث كل طرف منها منفرداً عن سمسار دولي أثبت فشلها.

 

وقال السعدي في سلسلة تغريدات نشرها على حائط صفحته بـ"تويتر" بإن تغييب قضية الجنوب في إحاطة المبعوث الأممي الأخيرة رسالة لكل الأطراف الجنوبية.

 

وأكد" أن معارك الأطراف السياسية الجنوبية فيما بينها وسباق تلك الأطراف على التقاط الصور مع السفراء والمستشارين وأعضاء المجالس النيابية في أوروبا وغيرها ليست كافية لخلق الانتصارات السياسية الحقيقية للقضية الجنوبية.

 

وأضاف" على أبناء الجنوب قراءة واقع اليوم وعدم الإفراط في رسم الخطط على أساس واقع الثورة الأولى فستينيات القرن الماضي ليست كافية القرن الحالي ومن يراهن على سياسة وثقافة الاختطاف فهو إما جاهل لما يحدث أو مغامر لا يدرك عواقب الأمور.

 

وأردف بالقول" بوابة إستعادة الجنوب الوحيدة هي بوابة التوافق الجنوبي فهي الأرضية الصلبة لاستعادة جنوب صحي خالي من الصراعات.

 

مشيراً إلى أن السيطرة على شبوة من قبل طرف بعينه ستعيد الجنوب ولا السيطرة على عدن ولاعلى غيرهما من المحافظات ستعيد الجنوب إذا لم يكن الجنوبيون متوافقون على كيفية إدارة مناطق السيطرة تلك.

 

واستطرد " قائلاً: تمزق القوى الجنوبية وتفرقها وبحث كل طرف منها منفردا عن سمسار دولي يوصله إلى امتلاك الجنوب سياسة أثبتت فشلها ولنا في آخر إحاطة لمبعوث أمين عام الأمم المتحدة خير برهان.



إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق