الفلبين تعيد أطناناً من النفايات إلى كندا

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعادت الفلبين إلى كندا أمس أطناناً من النفايات التي أدخلت إليها قبل سنوات، وشكّلت محور خلاف ثنائي حاد، في وقت تؤكد بلدان جنوب شرق آسيا رفضها لأن تتحول إلى مكب نفايات الدول الغربية.

وبعد حملة طويلة لحض كندا على استرداد هذه النفايات، حسم الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي المسألة الأسبوع الماضي من خلال توجيه أوامر بالتصدير النهائي لهذه الشحنة. وحُمّلت 69 حاوية على سفينة شحن في ميناء سوبيك باي في شمال غرب مانيلا، وهي قاعدة عسكرية أمريكية سابقة، قبل الإبحار نحو كندا.

وكتب وزير الخارجية الفلبيني تيودورو لوكسين عبر تويتر بطريقة ساخرة: «وداعاً»، مرفقاً مع تغريدته صورة الشحنة المغادرة.

وقالت وزيرة البيئة الكندية كاثرين ماكينا أمس الأول «التزمنا تجاه الفلبين، ونعمل بصورة وثيقة معهم».

وأعلنت ماليزيا قبل أيام أنها ستعيد 450 طناً من النفايات البلاستيكية إلى بلدان عدة. وقالت وزيرة الطاقة والبيئة والعلوم الماليزية ييو بيي يين «ماليزيا لن تكون مكب نفايات العالم. لن نخضع للتهويل من جانب البلدان المتقدمة».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق